أجرى المدير العام للعلاقات الدولية واللجان الأولمبية في اللجنة الأولمبية الدولية ميشال فيلياد مباحثات مع المسؤولين الرياضيين في الكويت وصفها بأنها مثمرة وناجحة.

وقال فيلياد إنه اجتمع مع وزير الشؤون الاجتماعية والعمل الشيخ صباح الخالد ورئيس الهيئة العامة للشباب والرياضة فؤاد الفلاح ورئيس اللجنة الأولمبية الكويتية الشيخ أحمد الفهد, ولمس أثناء الاجتماع حرص المسؤولين الرياضيين الكويتيين وجديتهم في الالتزام بتطبيق المواثيق والقوانين الرياضية الأولمبية والدولية.

وكان هدف الزيارة للكويت بحث القانون الأولمبي الدولي وبنوده ومدى توافقه مع القوانين الرياضية التي أصدرها البرلمان والحكومة في الكويت.

ولفت فيلياد إلى أن اللجنة الأولمبية الدولية التي يصل عدد أعضائها إلى 205 دول تحكمها مواثيق ومعاهدات رياضية، وأنه يتعين على جميع منتسبيها التقيد بقوانينها، وأن من لا يحترم هذه المواثيق والمعاهدات ولا يمتثل لقرارات اللجنة الدولية سيتم إبعاده.

وعن عملية تشكيل أعضاء مجالس إدارات الاتحادات الرياضية واللجان الأولمبية شدد فيلياد على أنها يجب أن تتم عبر الممارسة الديمقراطية من خلال الانتخاب، ومن ثم يتم تصديقها من قبل اللجنة الأولمبية الدولية.

وعن وضع الاتحاد الكويتي لكرة القدم أوضح أن وفد اللجنة الأولمبية الدولية سيرفع تقريرا عن نتائج مباحثاته في الكويت إلى الاتحاد الدولي لكرة القدم "الفيفا" حول هذا الموضوع.

المصدر : وكالات