أي سي ميلان حقق رقما قياسيا في عدد الألقاب الأوروبية (رويترز)
 
توج أي سي ميلان الإيطالي بكأس السوبر الأوروبية لكرة القدم للمرة الخامسة بتاريخه إثر فوزه على إشبيلية الإسباني بطل العام الماضي 3-1 على ملعب "لويس الثاني" في موناكو يوم الجمعة.
 
وبإحرازه هذه البطولة للمرة الخامسة يكون ميلان قد حقق رقما قياسيا في عدد الألقاب لم يحققه أي فريق أوروبي حتى الآن.
 
وكان الفريق الإيطالي توج بلقب هذه المسابقة في أعوام 1989 و1990 و1994 و2003، وبذلك يعزز ميلان عدد الألقاب الذي تملكه الأندية في هذه المسابقة، بعدما رفع رصيد بلاده إلى تسعة ألقاب، فيما تحتل إنجلترا المركز الثاني برصيد سبعة ألقاب، مقابل ستة ألقاب لإسبانيا التي حلت ثالثة.
 
وارتدت المباراة طابعا "حزينا" بالنسبة لإشبيلية بسبب وفاة مدافعه أنطونيو بويرتا (22 عاما) الثلاثاء الماضي بعد تعرضه لأزمة قلبية.
 
ووقف لاعبو الفريقين دقيقة صمت حدادا على المدافع الشاب كما ارتدوا شارة سوداء ترمز إلى الحزن الذي يخيم على أوساط الكرة الأوروبية نتيجة هذه الفاجعة.
 
صراع على الكرة في مباراة ارتدت طابعا حزينا (رويترز)
وافتتح إشبيلية التسجيل في الدقيقة 14 عبر مهاجمه البرازيلي ريناتو الذي ارتقى لركلة ركنية ووضع الكرة برأسه داخل شباك مواطنه الحارس نيلسون ديدا، وأحاط لاعبو إشبيلية بزميلهم ريناتو دون احتفالات وأهدوا الهدف للراحل بويرتا. وأضاع ريناتو هدفا آخر بعد دقائق, لينتهي الشوط الأول على هذه النتيجة.
 
وفي الشوط الثاني هاجم ميلان منذ البداية وتمكن من تعديل النتيجة بهدف لاعبه فيليوبو إينزاغي في الدقيقة 55, وبعد سبع دقائق سجل ميلان هدف التقدم عبر الظهير التشيكي ماريك يانكولوفسكي.
 
وضمن ميلان تتويجه باللقب الأوروبي عندما احتسب الحكم ركلة جزاء لمصلحة البرازيلي كاكا، انبرى لها اللاعب نفسه، دون أن ينجح من نقطة الجزاء، لكنه تابع الكرة برأسه داخل الشباك في الدقيقة 87.

المصدر : وكالات