الاتحاد العراقي يحدد موعدا للحسم مع فييرا
آخر تحديث: 2007/8/21 الساعة 21:14 (مكة المكرمة) الموافق 1428/8/8 هـ
اغلاق
آخر تحديث: 2007/8/21 الساعة 21:14 (مكة المكرمة) الموافق 1428/8/8 هـ

الاتحاد العراقي يحدد موعدا للحسم مع فييرا

المنتخب العراقي الأول الفائز بكأس أمم آسيا 2007 (الجزيرة نت-أرشيف)

أعلن الاتحاد العراقي لكرة القدم اليوم أنه منح البرازيلي جورفان فييرا مدرب المنتخب إجازة للراحة وأن غرة سبتمبر/أيلول المقبل ستكون موعدا نهائيا لوصول إجابته حول مواصلة تدريب المنتخب.
 
ومن المقرر أن يعسكر المنتخب في أربيل بشمال العراق استعدادا لتصفيات كأس العالم 2010 بجنوب أفريقيا.
 
وجاء التأكيد العراقي حول استمرار فييرا الذي كان قد تعاقد مدة شهرين فقط لقيادة المنتخب العراقي الذي توج بطلا لأمم آسيا الشهر الماضي، على لسان النائب الأول لرئيس الاتحاد العراقي لكرة القدم ناجح حمود في مؤتمر صحفي عقده أمس.
 
وقال حمود "نتمسك بهذا المدرب لأنه أصبح على معرفة بالكرة العراقية وننتظر الرد منه في غرة سبتمبر/أيلول مع أننا أخذنا كافة الاحتياطات في حال اعتذاره ونتمنى أن يبقى مع المنتخب". 
 
وأثنى حمود على مبادرة رئيس وزراء دولة الإمارات العربية المتحدة الشيخ محمد بن راشد آل مكتوم بدعوة الفريق إلى دبي قائلا "شرف لنا أن نكون في ضيافة دولة شقيقة مثل الإمارات وأن يحتضن حكامها أبناء الرافدين لأنهم أهل لها وهم أهل كرم وضيافة".
 
عزف السلام
"
حمود وصف عزف السلام العراقي الذي كان معتمدا في زمن النظام السابق أثناء حفل التكريم الذي أقيم على شرف الفريق في دبي، بأنه "خطأ غير مقصود" وقد اعتذر الرسميون الإماراتيون عن ذلك الخطأ
"
ووصف حمود عزف السلام العراقي الذي كان معتمدا في زمن النظام السابق أثناء حفل التكريم الذي أقيم على شرف الفريق في دبي بأنه "خطأ غير مقصود وقد اعتذر الرسميون الإماراتيون عن ذلك الخطأ أمامي وقاموا بمعاقبة المقصرين كما أبلغت في الحال".
 
ودافع حمود -الذي سبق أن قاد المنتخب العراقي وعدة أندية في العراق- عن رئيس اتحاد كرة القدم حسين سعيد المقيم في عمان حاليا والمطلوب قضائيا في العراق بموجب قانون اجتثاث البعث.
 
ويقضي هذا القانون بمنع الأعضاء السابقين في حزب البعث من تولي المسؤوليات الحكومية.
 
وقال حمود في هذا السياق "أنا على يقين من أن رئيس الاتحاد لم يكن بعثيا وإن عمل في ظل نظام بعثي كما عملت أنا وكثير من العراقيين.. الوقت سيئ حاليا لإثارة هذه القضية".
 
من جانبه قال عبد الله نوري من الاتحاد العراقي لكرة القدم للجزيرة نت إن "نصف مليون دولار تم تخصيصها من قبل الحكومة العراقية للمنتخبات العراقية الثلاثة لكرة القدم وهي المنتخبان الوطني والأولمبي الذي يخوض التصفيات المؤهلة لدورة بكين -المقررة إقامتها العام المقبل- في الدوحة حاليا وكذلك منتخب الشباب".
 
وأضاف نوري أن "المنتخب الوطني العراقي سيعسكر في أربيل بشمال العراق قبل مدة من انطلاق تصفيات كأس العالم 2010 بجنوب أفريقيا".
 
نصف مليون دولار
من جانبه أعلن رئيس اتحاد كرة القدم حسين سعيد في تصريح من عمان نشرته الصحف العراقية أن اتحاد كرة القدم العراقي "يواصل اتصالاته ومتابعاته للحصول على مبلغ نصف مليون دولار من الحكومة العراقية لكي يمضي في تنفيذ فقرات برنامجه، وأن الاتحاد ينتظر موافقة مجلس الوزراء على تخصيص المبلغ وكذلك حسم قضية المدرب فييرا".
 
يشار إلى أن أجندة الاتحاد العراقي لكرة القدم للأشهر الأربعة المتبقية من العام الحالي تتضمن المشاركة في تصفيات أولمبياد دورة بكين 2008 وتصفيات كأس العالم 2010.
 
وتتضمن كذلك مشاركة منتخبي الشباب والناشئين في تصفيات أمم آسيا، فضلا عن المشاورات التي ستحدد مواعيد انطلاق الموسم الكروي الجديد المتمثل في دوري الكرة الممتاز بنسخته الـ34 للأندية العراقية.
المصدر : الجزيرة