ملعب ماراكانا الشهير مرشح لاستضافة مباريات المونديال (رويترز-أرشيف)

قدمت البرازيل اليوم منفردة ملف ترشيحها لاستضافة النهائيات العشرين لكأس العالم عام 2014، إلى الاتحاد الدولي لكرة القدم (فيفا) في مقره بمدينة زيورخ السويسرية.

 

وقال المهاجم البرازيلي الشهير روماريو -الفائز مع منتخب بلاده باللقب العالمي عام 1994- الذي كان ضمن الوفد البرازيلي "نمثل 180 مليون برازيلي.. أنا واثق مئة في المئة بأن البرازيل لديها القدرة التامة على استضافة حدث من هذا النوع".

 

وضم الوفد البرازيلي أيضا رئيس الاتحاد المحلي ريكاردو تيكسييرا وروي رودريغز أحد العناصر الفاعلين في تحضير الملف، إضافة إلى الكاتب الروائي المعروف باولو كويلهو.

 

واستغرق تقديم الوفد للملف قرابة الساعة قبل أن يضع تيكسييرا 900 صفحة موزعة على أربعة أجزاء في علبة خاصة مصنوعة من الخشب البرازيلي، في إشارة إلى احترام البرازيليين للبيئة الطبيعية.

 

وستكون 18 مدينة برازيلية بينها ريو دي جانيرو التي تحتضن ملعب "ماراكانا" الشهير، مرشحة لاستضافة المباريات. ويفترض أن يتم اختيار 8 مدن إلى 12 مدينة كحد أقصى لتنظيم التظاهرة الكروية الأكبر في العالم، على أن يتم الاختيار في السنة المقبلة إذا ما وافق الفيفا على الملف البرازيلي.

 

ميزانية سرية

ورفض الفيفا والوفد البرازيلي إعطاء أرقام حول الميزانية التي سترصدها الحكومة المحلية لاستضافة المونديال الذي احتضنته البرازيل سابقا عام 1950 وفازت بلقبه أورغواي في مباراة تاريخية أمام المضيفين.

 

وسيصل وفد من الاتحاد الدولي مؤلف من 6 أعضاء ويرأسه مدير مشروع "الهدف" التابع للفيفا الأميركي هوغو سالسيدو في نهاية الشهر المقبل لتفقد المدن الـ18 و"الاطلاع على حقيقة الأمور" بحسب ما صرح به رئيس الفيفا السويسري جوزيف سيب بلاتر.

 

وينتظر أن يعلن الفيفا موافقته من عدمها على استضافة البرازيل لمونديال 2014 يوم 30 أكتوبر/ تشرين الأول المقبل، لكن في حال رفضه الملف البرازيلي فإن باب الترشيح سيفتح من جديد أمام بلدان أخرى.

المصدر : الفرنسية