اللاعبون العراقيون عازمون على تحقيق حلمهم بالوصول للنهائي (الفرنسية)

أكد رئيس الاتحاد العراقي لكرة القدم حسين سعيد أن منتخب بلاده واجه أزمة مواصلات تمثلت بعدم الحصول على حجوزات كاملة للوصول إلى العاصمة الماليزية كوالالمبور لخوض نصف نهائي كأس آسيا 2007 ضد كوريا الجنوبية بعد غد الأربعاء.

وأوضح سعيد أن عددا من اللاعبين غادروا منتصف ظهر اليوم متوجهين إلى ماليزيا في حين ينتظر باقي أفراد البعثة رحلة أخرى من المفترض أن تكون في ساعة متأخرة.

ولم يوضح سعيد أسباب هذه العراقيل التي وصفها بأنها ستؤثر على طبيعة الاستعداد الأخير الذي يفترض أن يجريه المنتخب قبل مواجهته الحاسمة مع كوريا الجنوبية.

من جهته اعتبر قائد المنتخب العراقي يونس محمود أن مباراة منتخب بلاده ضد نظيره الكوري الجنوبي ستكون "مباراة العمر" للعراقيين.

وقال محمود إن هذه المباراة تاريخية بكل المقاييس ويريدها المنتخب العراقي أن تكون انعطافة بارزة في مشواره على الصعيد القاري، مؤكدا عزم جميع اللاعبين العراقيين على مواصلة انتصاراتهم في المحفل الآسيوي وصولا لتحقيق الحلم الأكبر باتجاه المباراة النهائية.

يشار إلى أن المنتخب العراقي يصل للمرة الثانية في تاريخه الدور قبل النهائي بعد أن كانت المرة الأولى في طهران عام 1976.

المصدر : الفرنسية