لافتات حملها مشجعون لمانشستر يونايتد ترفض بيع الفريق للمستثمر الأميركي مالكولم غلايزر (رويترز-أرشيف)

يعقد وزير الرياضة البريطاني ريتشارد كابورن محادثات مع مسؤولين كبار بالدوري الإنجليزي لكرة القدم لبحث المخاوف من تزايد المالكين الأجانب للأندية في جميع أنحاء البلاد.
 
وأوضح المتحدث باسم الوزير أن كابورن سيلتقي مساء اليوم مع ريتشارد سكودامور المدير العام لدوري أندية المحترفين وجيف طومسون رئيس الاتحاد ولورد ماوهيني رئيس مجلس إدارة رابطة أندية المحترفين، لبحث الموقف.
 
في الوقت نفسه، نفى المتحدث باسم الوزير البريطاني تقارير صحفية ذكرت أن رابطة أندية الدوري الممتاز لا ترغب في لقاء الوزير بسبب انشغال مسؤوليها.
 
وتأتي هذه التحركات الرسمية في الوقت الذي يتم فيه بحث عرض تقدم به مستثمر أجنبي هو رئيس الوزراء التايلندي السابق تاكسين شيناواترا لشراء نادي مانشستر سيتي مقابل 81.6 مليون جنيه إسترليني.

وفي حالة نجاح شيناواترا الذي يواجه في بلاده تهما بالفساد، في إتمام هذه الصفقة فإن ثمانية من الأندية العشرين في الدوري الإنجليزي الممتاز ستكون  تحت سيطرة مالكين أجانب.
 
ومن بين هذه الأندية ثلاثة من أكبر الأندية الإنجليزي على الإطلاق وهي مانشستر يونايتد بطل الدوري، وتشلسي الفائز ببطولتي الكأس ورابطة الأندية المحترفة، وليفربول وصيف دوري أبطال أوروبا، إضافة إلى أندية أستون فيلا وفولهام ووست هام وبورتسموث.

المصدر : رويترز