الفيفا يخفف قراره بشأن حظر الملاعب المرتفعة
آخر تحديث: 2007/6/27 الساعة 22:49 (مكة المكرمة) الموافق 1428/6/12 هـ
اغلاق
آخر تحديث: 2007/6/27 الساعة 22:49 (مكة المكرمة) الموافق 1428/6/12 هـ

الفيفا يخفف قراره بشأن حظر الملاعب المرتفعة

الرئيس البوليفي إيفو موراليس ساهم بقوة في حملة الاحتجاجات ضد قرار الفيفا (رويترز)

آتت احتجاجات دول أميركا اللاتينية بعض ثمارها وأعلن الاتحاد الدولي لكرة القدم (فيفا) اليوم الأربعاء تخفيف الحظر الذي فرضه على إقامة المباريات الدولية على ملاعب ترتفع كثيرا عن سطح البحر.
 
وعقب اجتماع للجنة التنفيذية، أوضح السويسري جوزيف بلاتر رئيس الفيفا أن الحد الأقصى الذي سيسمح به لإقامة مباريات التصفيات المؤهلة لكأس العالم سيكون 3000 متر على الأكثر بدلا من 2500 متر، وهو الارتفاع الذي حدده الفيفا الشهر الماضي.
 
وسيطبق هذا الحظر الجديد على تصفيات كأس العالم فقط وليس على البطولات القارية والمحلية، وذلك حسب تأكيدات بلاتر الذي حرص على التأكيد على أن الفيفا اتخذ قراره هذا بناء على نصائح لجنة الأطباء التابعة له.
 
في الوقت نفسه، أشار بلاتر إلى أنه يجب التركيز على عامل "اللعب النظيف" وإمكانية وجود ملاعب على ارتفاع منخفض في البلاد المعنية بهذه المسألة، فضلا عن مراعاة الوقت المتاح أمام المنتخبات الضيفة للتأقلم مع الارتفاع العالي.
 
وضرب رئيس الفيفا مثلا ببيرو التي يمكنها استخدام ملعب العاصمة ليما التي لا ترتفع كثيرا عن  سطح البحر، عوضا عن استخدام ملعب "كوزكو" الموجود على ارتفاع 3300 متر، علما بأن القرار الجديد للفيفا سيسمح لكولومبيا  باستخدام ملعبها في العاصمة بوغوتا (على ارتفاع 2640 مترا) والإكوادور باستعمال ملعبها في كيتو (2800 متر) خلال تصفيات مونديال 2010.
 
وكان اتحاد كرة القدم في أميركا الجنوبية الذي يمثله ثلاثة أعضاء في اللجنة التنفيذية للفيفا رفض قرار الحظر بعد اجتماعه في وقت سابق من الشهر الحالي، كما شارك بعض رؤساء هذه الدول في قيادة حملة للاعتراض على القرار ذاته.

وكان فيفا قد اتخذ قراره بمنع إقامة المباريات فوق الارتفاعات الشاهقة
بناء على المخاوف على صحة اللاعبين والميزة غير العادلة التي ستتمتع بها
المنتخبات صاحبة الأرض على تلك المرتفعات.
المصدر : وكالات
كلمات مفتاحية: