لاعبو ومسؤولو إشبيلية يحتفلون بالكأس (الفرنسية)

فاز إشبيلية مساء السبت بلقب كأس ملك إسبانيا لكرة القدم بفضل تغلبه على خيتافي بهدف دون مقابل.

 

وسجل هدف الفوز المهاجم فريدريك كانوتي في الشوط الأول للمباراة النهائية التي أقيمت في العاصمة مدريد.

 

وسجل كانوتي وهو مهاجم منتخب مالي هدف المباراة الوحيد في الدقيقة

11 عندما انطلق وحيدا في نصف ملعب خيتافي، مسددا الكرة في شباك لويس غارسيا.

 

طرد كانوتي

فريدريك كانوتي (وسط) تعرض للطرد
 أواخر المباراة (الفرنسية)
ولم تكن نهاية الأمسية جيدة لكانوتي الذي تعرض للطرد نهاية المباراة

التي عرفت أجواء مشحونة ومتوترة.

 

لكن هذه النهاية كانت أكثر من رائعة للفريق الأندلسي هذا الموسم، والذي استهله بالتغلب على برشلونة في مباراة كأس السوبر الأوروبية.

 

وكان إشبيلية قد استطاع أن يحافظ على لقب كأس الاتحاد الأوروبي بتغلبه على إسبانيول في النهائي الشهر الماضي.

 

وسبق لمدرب خيتافي، الألماني بيرند شوستر، الفوز بكأس ملك إسبانيا ست مرات عندما كان لاعبا، لكن الحظ تخلى هذه المرة عن فريقه.

 

 وبلغ خيتافي النهائي لأول مرة في تاريخه، وظل يكافح حتى اللحظة الأخيرة لاختراق دفاعات إشبيلية القوية دون فائدة.

المصدر : وكالات