لاعب أورغواي دييغو فورلان (رقم 21) يتلقى تهنئة زملائه بالهدف الأول (الفرنسية)

ثأرت أورغواي من مضيفتها أستراليا التي أخرجتها من الدور الفاصل للتصفيات المؤهلة لمونديال ألمانيا 2006، وفازت عليها 2-1 في مباراة كرة قدم ودية، فيما تغلبت هولندا على مضيفتها كوريا الجنوبية 2-صفر.
 
في المباراة الأولى كانت البداية لمصلحة أصحاب الأرض وبالتحديد في الدقيقة 6، حيث سجل مايل ستيريوفسكي الهدف الأول لمنتخب أستراليا الذي غاب عنه عدد من نجومه مثل مارك فيدوكا وهاري كيويل وتيم كاهيل وجون ألويسي.
 
وقبل خمس دقائق على نهاية الشوط الأول أدرك دييغو فورلان التعادل لأورغواي من ضربة حرة مباشرة، قبل أن يحقق الفريق الفوز عبر نجمه ألفارو ريكوبا قبل 13 دقيقة من نهاية المباراة التي شهدت 61 ألف متفرج.
 
وفي المباراة الثانية التي جرت بالعاصمة الكورية الجنوبية سول، فرض المهاجم الهولندي رافايل فان در فارت نفسه نجما أول للقاء عندما سجل هدفي فريقه في الدقيقتين 31 و70.
 
وجاءت المباراة ضمن استعدادات كوريا الجنوبية للمشاركة في كأس أمم آسيا 2007، بينما تستعد هولندا لمبارياتها المتبقة في المجموعة السابعة لتصفيات كأس أمم أوروبا بعد أن جنبتها القرعة اللعب ضمن الجولة التي تجري مبارياتها اليوم.
 
وفي مباراة ودية ثالثة جرت اليوم، تعادلت النمسا مع ضيفتها بارغواي من دون أهداف، علما بأن الأولى تستعد لتصفيات أمم أوروبا فيما تستعد الثانية لنهائيات كأس أميركا التي تقام في فنزويلا أواخر الشهر الجاري.

المصدر : وكالات