كأس الاتحاد الأوروبي بين إشبيلية وإسبانيول
آخر تحديث: 2007/5/16 الساعة 01:17 (مكة المكرمة) الموافق 1428/4/29 هـ
اغلاق
خبر عاجل :وزارة الخارجية التركية: استفتاء كردستان العراق سيعرض سلام واستقرار المنطقة للخطر
آخر تحديث: 2007/5/16 الساعة 01:17 (مكة المكرمة) الموافق 1428/4/29 هـ

كأس الاتحاد الأوروبي بين إشبيلية وإسبانيول

مدرب إشبيلية خواندي راموس (يمين) يصافح مدرب إسبانيول إرنيستو فالفيردي (الفرنسية)

يتواجه فريقا إشبيلية حامل اللقب وإسبانيول الإسبانيان مساء اليوم الأربعاء في المباراة النهائية لكأس الاتحاد الأوروبي لكرة القدم التي تستضيفها مدينة غلاسكو الأسكتلندية.
ويسعى إشبيلية للقيام بأول خطواته باتجاه تحقيق ثلاثية فريدة حيث تأهل كذلك لنهائي كأس إسبانيا في مواجهة فريق خيتافي، كما أنه لا يزال ينافس بقوة على لقب الدوري الإسباني.
 
وكان إشبيلية استحق لقب الموسم الماضي بعدما حقق فوزا كبيرا على ميدلسبره الإنجليزي برباعية نظيفة في المباراة النهائية، علما بأن الفريق واصل تألقه وقدم هذا الموسم أداء رفيعا ونتائج جيدة سواء على الصعيد المحلي أو الأوروبي.
 
وسيخوض الفريق المباراة النهائية بصفوف مكتملة يتقدمها ثلاثي هجومي قوي يقوده الهداف المالي فريديريك كانوتيه وإلى جانبه البرازيلي لويس فابيانو والأورغوياني أرنست خافيير شوفانتون.
 
منافس صعب
على الجانب الآخر فإن إسبانيول الذي يحتل حاليا المركز الـ12 في الدوري الإسباني لن يكون منافسا سهلا خاصة أنه لم يخسر أمام إشبيلية إلا مرة واحدة طوال العامين الماضيين.
 
ويعتمد إسبانيول على هجوم ناري سجل 32 هدفا في هذه المسابقة بقيادة هدافه الأوروغوياني المتألق والتر باندياني صاحب 12 هدفا حتى الآن، علما بأنه سجل ثلاثية  رائعة في مرمى ريال مدريد لم تمنع فريقه من الخسارة أمام الأخير 3-4 السبت الماضي في مباراة مثيرة.
 
وينتظر أن يسافر إلى غلاسكو لمشاهدة المباراة نحو 25 ألفا من مشجعي إشبيلية و15 ألفا من مشجعي إسبانيول، علما بأن ثلث هذا العدد لا يحمل تذاكر حضور المباراة. وكان مشجعو الفريقين طالبوا بنقل المباراة إلى إسبانيا دون جدوى.

وبصرف النظر عن فوز أي من الفريقين فقد ضمنت إسبانيا الاحتفاظ باللقب وكذلك الفوز بثلاثة من الألقاب الأربعة الأخيرة حيث كان فالنسيا فاز باللقب عام 2004 ثم انتزعه سسكا موسكو الروسي 2005 قبل أن يستعيده إشبيلية لإسبانيا الموسم الماضي.

المصدر : وكالات