أصدر وزير الشؤون الاجتماعية والعمل الكويتي الشيخ صباح الخالد اليوم قرارين بحل مجلس إدارة اللجنة الاولمبية الكويتية ومجالس إدارات الاتحادات الرياضية وفقا للقانون رقم 5/2007.

ويأتي هذا القرار بناء على موافقة مجلس الأمة الكويتي (البرلمان) في جلسته في 20 فبراير/شباط الماضي على اقتراح قانون بشأن تنظيم بعض أوجه العمل في كل من اللجنة الاولمبية الكويتية والاتحادات، وان يكون لكل اتحاد رياضي ممثل في مجلس إدارة اللجنة الاولمبية.

ويقضي القرار الأول بحل مجلس إدارة اللجنة الاولمبية الكويتية وتعيين مجلس إدارة مؤقت لتسيير شؤون اللجنة, ويتألف من الشيخ احمد الفهد رئيسا والشيخ جابر سعود نائبا للرئيس وعبيد العنزي أمينا للسر وعلي حسين أمينا للصندوق وعضوية جاسم ذياب وجاسم الحويتان والشيخ خالد الفهد وجواد يوسف وفهد الهملان ومحمد عثمان.

كما قضى القرار بأن تختار الاتحادات الرياضية ممثليها في عضوية مجلس إدارة اللجنة الاولمبية الكويتية وفقا لنص القانون, وجاء فيه أيضا أن على المجلس المؤقت دعوة الأندية المتخصصة لاختيار ثلاثة أعضاء عنها في عضوية مجلس إدارة اللجنة الاولمبية.

القرار الثاني:
وقضى القرار الثاني بحل مجالس إدارات الاتحادات الرياضية على أن يستمر الأعضاء في مباشرة أعمالهم بصفة مؤقتة لتسيير أمور الاتحادات حتى تشكيل مجالس الإدارات الجديدة وفقا لإحكام القانون.

وطالب القرار الاتحادات الرياضية القيام بمخاطبة الأندية الرياضية المعنية والتي تتوفر فيها الشروط الواردة في القانون لترشيح ممثليها في الاتحادات خلال أسبوعين من تاريخ المخاطبات.

وأضاف انه وبعد استكمال أسماء ممثلي الأندية المعنية بكل اتحاد يقوم الأعضاء المكلفين بتسيير أمور الاتحاد بالدعوة إلى عقد جمعية عمومية للاتحاد مكونة من الأعضاء الذين انطبقت عليهم شروط العضوية لانتخاب المناصب التنفيذية للاتحاد حسب الهيكل التنظيمي لكل اتحاد وحسب النظام الأساسي النموذجي الموحد الجديد للاتحادات وذلك بعد أن تكون مدة المجلس الجديد مكملة للمدة السابقة وتنتهي بعد انتهاء الدورة الاولمبية المقبلة عام 2008.

وختم القرار انه فور انتخاب المناصب التنفيذية للاتحادات تعتبر مهمة أعضاء مجالس الإدارات المنحلة المكلفين بتسيير أمور الاتحادات منتهية.

المصدر : الفرنسية