صدام بين لاعب صنداونز نياندورو (يمين) ولاعب الأهلي، الأنغولي فلافيو (رويترز)

فرط الأهلي المصري حامل اللقب في العامين الأخيرين في تقدمه بهدفين على مضيفه صنداونز الجنوب أفريقي، حيث انتهى لقاؤهما بالتعادل 2-2 مساء السبت في ذهاب الدور ثمن النهائي من مسابقة دوري أبطال أفريقيا لكرة القدم.
 
وبدا أن الأهلي في طريقه لتحقيق فوز مريح عندما افتتح التسجيل عبر لاعب وسطه العائد من الإصابة محمد بركات في الدقيقة 28، ثم عزز بهدف ثان للمهاجم الأنغولي أمادو فلافيو في الدقيقة 55.
 
لكن صنداونز نجح في تفادي الهزيمة في آخر 11 دقيقة حيث سجل هدفين عن طريق أوسكار نتواغاي والفنزويلي خوزيه توريالبا في الدقيقتين 79 و89، ليتأجل الحسم إلى لقاء الإياب الذي سيقام بالعاصمة المصرية القاهرة في 22 أبريل/ نيسان الجاري.
 
وسيكون الأهلي بحاجة إلى التعادل السلبي أو الإيجابي 1-1 أو الفوز بأي نتيجة لبلوغ الدور ربع النهائي، علما بأن الفريقين سبق أن التقيا في نهائي نفس البطولة عام 2001 فتعادلا سلبا في بريتوريا ثم فاز الأهلي 3-صفر إيابا في القاهرة وأحرز اللقب.

وكان الترجي التونسي خطا هو الآخر نحو بلوغ الدور ربع النهائي من مسابقة دوري أبطال أفريقيا لكرة القدم، إثر فوزه الكبير على ضيفه يانغ أفريكانز التنزاني 3-صفر مساء الجمعة في ذهاب الدور ثمن النهائي.
 
وتستكمل منافسات الدور ثمن النهائي مساء اليوم حيث تقام عدة مباريات أبرزها أسيك أبيدجان العاجي مع الوداد المغربي، والنجم الكونغولي مع الاتحاد الليبي وناساوارا يونايتد النيجيري مع الهلال السوداني ومازيمبي الكونغولي الديمقراطي مع الجيش المغربي.  

المصدر : وكالات