مهاجم برشلونة إيتو أضاع عدة فرص وتعرض لرقابة صارمة من مدافع فياريال (الفرنسية)

أشعل فياريال المنافسة على الدوري الإسباني لكرة القدم بفوزه أمس على مضيفه برشلونة المتصدر وحامل اللقب في العامين الأخيرين بهدفين نظيفين. 

فبعد فوز إشبيلية صاحب المركز الثاني على ضيفه أتلتيك بلباو 4-1 في ختام المرحلة الحادية والثلاثين، تجمد رصيد برشلونة عند 59 نقطة مقابل 58 لإشبيلية و57 نقطة لريال مدريد.

في المباراة الأولى، مني برشلونة بخسارته السادسة هذا الموسم رغم أنه كان صاحب الأفضلية النسبية في الشوط الأول، وسنحت فرص سهلة للتهديف أمام لاعبيه تحديدا الكاميروني صامويل إيتو والبرازيلي رونالدينيو. وتحسن الأداء في الشوط الثاني، لكن حارس مرمى فياريال سباستيان فيرا تألق وكان سدا منيعا أمام هجمات الضيوف.

ونجح فياريال في افتتاح التسجيل بقدم الفرنسي روبير بيريس الذي كسر مصيدة التسلل وانفرد بالحارس فيكتور فالديز وسددها بالزاوية اليمنى البعيدة بالدقيقة 56. ونزل برشلونة بكل ثقله بحثا عن التعادل، بيد أن ماركوس غارسيا وجه له الضربة القاضية بتسجيله الهدف الثاني من تسديدة قوية بالدقيقة 85، وردت العارضة تسديدة من ركلة حرة مباشرة لرونالدينيو بالدقيقة الأخيرة.

لاعبو إشبيلية يحتفلون بالهدف الأول (الفرنسية)
إشبيلية يلاحق
في المباراة الثانية ضرب إشبيلية بقوة منذ البداية وحصل على ركلة جزاء أهدرها مهاجمه البرازيلي لويس فابيانو في الدقيقة التاسعة.

وانتظر أصحاب الأرض الشوط الثاني لحسم النتيجة فمنحهم الروسي ألكسندر كيرجاكوف التقدم بالدقيقة 49، وأضاف أنطونيو بويرتا الهدف الثاني بالدقيقة 54، وسجل الأوروغوياني خافيير شيفانتون الهدف الثالث بالدقيقة 69.

وسجل فرانشيسكو يستي هدفا لأتلتيك بلباو بالدقيقة 77، بيد أن فابيانو رد وسجل الهدف الرابع لإشبيلية بالدقيقة 82.

من جهته، استعاد سرقسطة المركز الرابع المؤهل لمسابقة دوري أبطال أوروبا الموسم المقبل بفوزه على ضيفه سلتا فيغو 2-صفر. وانتزع ديبورتيفو كورونا فوزا صعبا من ضيفه أوساسونا بهدف وحيد، وأنعش مايوركا آماله في البقاء بدوري الدرجة الأولى بفوزه على جيمناستيك تاراغونا صاحب المركز الأخير بهدف وحيد.

وتعادل ليفانتي مع خيتافي بهدف لكل منهما، وتعادل أيضا إسبانيول مع بيتيس 2-2 في مباراة ساخنة شهدت طرد 4 لاعبين 3 منهم من لاعبي بيتيس.

المصدر : وكالات