فوز المنتخب الإماراتي بكأس الخليج يعطي دفعة جديدة للدوري المحلي (الفرنسية-أرشيف)

وضع الاتحاد الإماراتي لكرة القدم مشروعا لإطلاق أول دوري للمحترفين في غضون عامين في إطار مواكبة خطة الاحتراف التي طرحها الاتحاد الآسيوي للعبة.

وأعدت لجنة دراسة دوري المحترفين في الاتحاد الإماراتي المشروع الخاص بهذا الشأن، وستعرضه على أعضاء الجمعية العمومية في آخر الشهر الجاري.

وكانت الجمعية العمومية برئاسة الشيخ عبد الله بن زايد شكلت لجنة لدراسة دوري المحترفين، فقدمت بالتالي مشروعا متكاملا للنسخة الأولى من هذا الدوري.

وذكرت اللجنة في مشروعها أنها دعت شركات استشارية متخصصة في تأسيس وتنظيم دوري المحترفين واختارت أربعا منها عرضت دراساتها معتمدة على ما لديها من خبرات في العمل بدوري المحترفين في العالم.

وأوجزت اللجنة أهم عناصر الدراسة وهي الإدارة المحترفة والهيكل التنظيمي المناسب لمشروع دوري المحترفين وللأندية، والتمويل الذاتي، والأنظمة والتراخيص العالمية لشؤون التدريب والتطوير وترخيص الأندية المحترفة.

كما تتضمن الدراسة عناصر من بينها الفكر الاحترافي لجميع العناصر المشاركة في مشروع دوري المحترفين، والتسويق والإعلان، والدعم الإعلامي المشروع، وتطوير الناشئين، والشؤون القانونية لمشروع دوري المحترفين، والقاعدة الجماهيرية، والدعم الطبي.

وكان الاتحاد الآسيوي أعلن قبل فترة أنه سيطلق دوري آسيا للمحترفين ولن يكون مسموحا بالمشاركة فيه إلا لممثلي الدول التي تطبق نظام الاحتراف.

وفي السياق يزور وفد لجنة الاحتراف في الاتحاد الآسيوي الإمارات حاليا في إطار جولته على الدول القادرة على تطبيق نظام الاحتراف.

وقال رئيس لجنة دوري المحترفين في الإمارات حمد بن بروك إن الوفد الآسيوي يزور الإمارات ضمن 22 دولة في أجندته لتكوين فكرة عامة عن إمكانات الأندية الإماراتية لبحث إمكانية تطبيق نظام الاحتراف في الإمارات.

المصدر : الفرنسية