القضاء يرفض عودة مرتضى منصور لرئاسة الزمالك
آخر تحديث: 2007/3/18 الساعة 17:08 (مكة المكرمة) الموافق 1428/2/29 هـ
اغلاق
آخر تحديث: 2007/3/18 الساعة 17:08 (مكة المكرمة) الموافق 1428/2/29 هـ

القضاء يرفض عودة مرتضى منصور لرئاسة الزمالك

رفضت المحكمة الإدارية العليا في مصر الدعوى القضائية التي أقامها مرتضى منصور رئيس نادي الزمالك السابق، وأيدت قرار المجلس القومي للرياضة بإقالته مع أعضاء مجلس الإدارة.
 
وكان منصور الذي انتخب مطلع أبريل/نيسان 2005 رئيسا للزمالك، قد أقيل بعد ذلك بنحو ثمانية أشهر بقرار من وزير الشباب والرياضة السابق ممدوح البلتاجي الذي عين مجلسا مؤقتا برئاسة الصحفي مرسي عطا الله.
 
ولجأ منصور إلى القضاء الإداري الذي حكم بعودته إلى رئاسة النادي، لكن رئيس المجلس القومي للرياضة حسن صقر عمد عند تنفيذ الحكم لإكمال نصاب مجلس الإدارة بتعيين أعضاء ليسوا على وفاق مع الرئيس مما أدى لإشعال الخلافات داخل المجلس مجددا.
 
واشتعل الصراع بين منصور والأعضاء المعينين في مجلسه ثم قام هؤلاء لاحقا بتقديم استقالة جماعية لفتح الباب أمام صقر الذي قام بتعيين مجلس إدارة جديد برئاسة ممدوح عباس.
 
وبعد خسارته لهذه القضية ينتظر مرتضى منصور حكما جديدا يتعلق بالطعن الذي تقدم به ضد قرار المجلس المعين برئاسة عباس القاضي بشطب عضوية منصور من نادي الزمالك.
 
جدير بالذكر أن الزمالك عانى خلال السنوات القليلة الماضية من الصراعات على إدارته وفشل الفريق في الفوز ببطولة الدوري خلال الموسمين الماضيين لمصلحة غريمه الأهلي الذي يبدو قريبا من الاحتفاظ باللقب للعام الثالث على التوالي.
 
وبعد توليه رئاسة الزمالك بدأ منصور حملة لتطوير النادي لكن جهوده تشتت في أكثر من اتجاه خاصة مع انتقاداته الصريحة لكثير من المسؤولين عن إدارة الكرة في مصر وهو ما جعله بالتالي عرضة للكثير من الهجمات المضادة.
المصدر : وكالات