مدرب أرسنال أرسين فينغر سيريح نجمه تييري هنري في لقاء اليوم مفضلا الاعتماد على تشكيلة من اللاعبين الشبان (الفرنسية-أرشيف)
 
يستضيف ملعب الألفية "ميلينيوم" بالعاصمة الويلزية كارديف مساء اليوم المباراة النهائية لكأس رابطة الأندية الإنجليزية المحترفة لكرة القدم والتي تجمع بين تشلسي وأرسنال وسط غياب متوقع لبعض نجوم الفريقين.
 
وسيكون الفرنسي تييري هنري قائد أرسنال ونجم هجومه أبرز الغائبين عن المواجهة الكبرى رغم أنه لا يعاني من أي إصابة، لكن مواطنه أرسين فينغر الذي يتولى تدريب الفريق قرر إراحة هنري ليرد التحية إلى عدد من لاعبيه الشبان الذين ساهموا بقوة في الوصول بأرسنال إلى الدور النهائي.
 
ويأتي على رأس هؤلاء النجوم ثيو والكوت والبرازيلي دينيلسون والفرنسي جيريمي إلياديير، الذين كان لهم دور مهم في الفوز على إيفرتون وليفربول وتوتنهام هوتسبر على التوالي في الأدوار الماضية.
 
من جانبه أبدى هنري تفهمه لقرار مدربه، وأثنى على ثقته بالناشئين الذين يعتبرون عماد فريق المستقبل للنادي اللندني، مشيرا إلى أنه منذ قدومه إلى إنجلترا لم يلعب في مباريات هذه المسابقة إلا مرات قليلة وعند حاجة الفريق إليه لغياب زملائه المهاجمين لأسباب مختلفة.
 
في المقابل يتوقع أن يعود قائد دفاع تشلسي جون تيري إلى صفوف الفريق اليوم بعدما أعلن النادي أنه تعافى من الإصابة، فيما يستمر غياب المدافع الهولندي خالد بولحروز وسط توقعات بأن يعمد المدرب البرتغالي جوزيه مورينيو إلى إعادة لاعب الوسط الغاني مايكل إيسيان إلى خط الظهر.
 
ويبقى أن المباراة ستكون بالتأكيد مثيرة وأن الفريقين يسعيان لإحراز بطولة بعد أن بدا أن بطولة الدوري أقرب لمانشستر يونايتد، إضافة إلى الحساسية الموجودة بين تشلسي وأرسنال ومدربيهما خاصة بعد أن سعى تشلسي لخطف المدافع الفرنسي أشلي كول من أرسنال من وراء مسؤولي النادي.

المصدر : وكالات