الوكرة هزم الريان وتقدم إلى المركز الخامس (الفرنسية)

أجل نادي أم صلال تتويج نادي السد بلقبه الثاني على التوالي بعد الفوز عليه بهدف نظيف الخميس في المرحلة الحادية والعشرين من الدوري القطري لكرة القدم.

وكان السد بحاجة للفوز على أم صلال وتعثر ملاحقه الغرافة لكي يتوج بطلا للدوري القطري للمرة الثانية عشرة في مسيرته، لكنه انهزم وتعادل الغرافة مع الخور بدون أهداف.

وحرم اللاعب البحريني حسين علي السد من الظفر باللقب بعد تسجيله هدف الفوز لأم صلال في آخر دقيقة من الشوط الأول.

وفي حال فوز السد الذي بلغ رصيده 51 نقطة، في المباراة المقبلة على نادي قطر سيتوج بطلا للموسم الحالي مهما كانت نتيجة الغرافة مع الوكرة.

وخاض السد المباراة في غياب 17 لاعبا بسبب انضمام 10 منهم للمنتخب الأولمبي الذي يستعد للقاء الكويت في 28 من الشهر الحالي ضمن تصفيات بكين 2008، إضافة إلى غياب حارس المرمى محمد صقر ووسام رزق للإصابة والعماني خليفة عايل الذي أوقف لمباراتين.

نتائج أخرى
وبعد هذه النتيجة كرر أم صلال ما سبق أن أنجزه من قبل، حيث كان قد ألحق الخسارة الوحيدة بالسد خلال مرحلة الذهاب، كما أنه بعد مباراة الخميس أكد وجوده في المربع الذهبي، إذ رفع رصيده إلى 32 نقطة.

وتقدم الوكرة إلى المركز الخامس بـ26 نقطة، بعدما هزم الريان بثلاثة أهداف مقابل هدف، سجلها فواز أمان في الدقيقة 22، والعماني هاشم صالح في الدقيقة 67، وعلي قاسم في الدقيقة 69، بينما سجل الهدف الوحيد للريان سعود خميس في الدقيقة 85.

وحقق الشمال مفاجأة كبيرة بفوزه على العربي بهدف سجله العماني إسماعيل العجمي في الدقيقة 73 من ركلة جزاء.

وأخفق العربي في إيقاف مسلسل الخسائر مع أول مباراة يتولى قيادته فيها مدربه الجديد البرتغالي جوزيه روماو، فتوقف رصيده عند 24 نقطة وتراجع للمركز الثامن.

وانتزع الأهلي في مباراة شهدت 3 بطاقات حمراء، فوزا ثمينا على قطر بهدفين سجلهما العماني بدر الميمني في الدقيقتين 71 و88، مقابل هدف للعماني عماد الحوسني (64 من ركلة جزاء).

وتعادل الخور مع الغرافة سلبيا، ليصبح رصيد كل منهما 22 نقطة للأول و35 للثاني.

المصدر : وكالات