عين الاتحاد السوري لكرة القدم النجم الإيطالي السابق أنطونيو كابريني مديرا فنيا للمنتخب السوري بتعاقد يستمر سبع سنوات، فيما يقترب الفرنسي فيليب تروسييه من تدريب المنتخب الأسترالي.

وأكد رئيس الاتحاد السوري أحمد جبان أنه تم بشكل نهائي الاتفاق مع الشركة المسؤولة عن أكاديمية نادي ميلان الإيطالي في سوريا على كافة بنود العقد حيث ستتكفل الشركة بكافة نفقات الجهاز التدريبي الذي سيرأسه كابريني دون الإفصاح عن قيمة هذه النفقات.
 
وسيتسلم كابريني مهمات التدريب اعتبارا من مطلع شهر يناير/كانون الثاني  المقبل 2008، علما بأنه سبق أن تولى تدريب عدة أندية إيطالية من الدرجة الثانية أمثال أريزو وبيزا.
 
يذكر أن المدرب السوري فجر إبراهيم يتولى حاليا الإشراف على تدريبات  المنتخب الأول استعدادا للتصفيات الآسيوية المؤهلة لمونديال 2010 حيث وقعت سوريا في المجموعة الخامسة إلى جانب إيران والكويت والإمارات.

مفاوضات تروسييه
من جهة أخرى يخوض تروسييه مفاوضات مع الاتحاد الأسترالي حاليا ويبدو الأقرب لتولي تدريب منتخب أستراليا بعد أن خرج الألماني يورغن كلينمسان والإيطالي فابيو كابيلو من لائحة المرشحين بسبب المطالب المالية فضلا عن عدم خبرتهما في كرة القدم الآسيوية.

وسبق لتروسييه أن درب منتخب اليابان وقاده إلى الدور ثمن النهائي في مونديال 2002، كما درب منتخبات قطر وساحل العاج ونيجيريا وبوركينا فاسو وجنوب أفريقيا والمغرب، إضافة إلى نادي مرسيليا الفرنسي.
 
وسيختار الاتحاد الأسترالي مدرب المنتخب في الأسابيع الثلاثة المقبلة قبل أن  تبدأ أستراليا مسيرتها في تصفيات آسيا المؤهلة لمونديال 2010 علما بأنها ستلعب ضمن المجموعة الأولى التي تضم أيضا الصين والعراق وقطر.

المصدر : الفرنسية