مارادونا في لقاء ودي مع الرئيس الفنزويلي هوغو شافيز (الفرنسية-أرشيف)
 
عاد أسطورة كرة القدم الأرجنتيني دييغو أرماندو مارادونا إلى بؤرة الأحداث مجددا بعد إعلان اعتزامه القيام بزيارة لإيران يلتقي خلالها الرئيس الإيراني محمود أحمدي نجاد.
 
وقدم مارادونا بالفعل طلبا لزيارة إيران أثناء لقاء تليفزيوني مع القائم بالأعمال الإيراني في العاصمة الأرجنتينية بوينوس أيرس محسن بهاروند، حيث قام النجم الشهير بإهدائه قميصا كتب عليه بخط يده "إلى الشعب الإيراني".
 
كما عبر مارادونا عن رغبته في الوقوف إلى جانب الشعب الإيراني، فضلا عن التعرف عن الرئيس نجاد.
 
يذكر أن النجم الأرجنتيني المعتزل اشتهر بعلاقاته مع بعض الرؤساء في القارة الأميركية وفي مقدمتهم الرئيس الكوبي فيدل كاسترو والفنزويلي هوغو شافيز، كما اشتهر كذلك بكثير من التصريحات المعارضة لسياسات الولايات المتحدة ورئيسها الحالي جورج بوش.

المصدر : الجزيرة + وكالات