أوليفر كان يلقى العقوبة بسبب سوء السلوك (الفرنسية)

قررت إدارة نادي بايرن ميونيخ متصدر الدوري الألماني حرمان حارس المرمى العملاق أوليفر كان من المشاركة في مباراة الفريق المقبلة أمام هيرتا برلين بسبب حديث صحفي انتقد فيه أداء زميليه المهاجم الإيطالي لوكا طوني ونجم الوسط الفرنسي فرانك ريبريه.

في الوقت نفسه وقع المدير الفني للفريق أوتمار هيتزفيلد عقوبة مالية ضد الحارس (38 عاما) قدرها 25 ألف يورو, وذكر بيان صحفي للنادي صادر اليوم ان أسباب العقوبة تم مناقشتها بشكل داخلي دون إيضاح التفاصيل.

يذكر أن الحارس -الذي يقضي آخر موسم له في ناديه- قد انتقد النادي في إنفاقه سبعين مليون يورو على شراء لاعبين جدد فشلوا في تحقيق الآمال بسبب الضغط الواقع عليهم للفوز بالبطولات.

من ناحية أخرى رفض رئيس النادي فرانز بيكنباور إرجاع هبوط مستوى الفريق إلى التقارير حول احتمال انتقال المدير الفني هيتزفيلد لتدريب المنتخب السويسري, وقال بيكنباور "مصير المدرب لا يمكن أن يؤثر في نفسية اللاعب بدرجة تجعله يخطئ إصابة الهدف".

المصدر : الألمانية