الأهلي يكثف استعداداته أملا في إحراز اللقب الأفريقي الثالت على التوالي (رويترز-أرشيف) 
 
يستضيف الأهلي المصري اليوم بملعب القاهرة فريق النجم الساحلي التونسي في مواجهة كروية جديدة في إطار لقاء العودة لنهائي دوري الأبطال الأفريقى للأندية.
 
وتقام المباراة وسط أجواء مشحونة بالترقب والحذر، فالأهلي يسعى لمواصلة تفوقه على الأندية التونسية في السنوات الثلاث الماضية وتأكيد ريادته أفريقيا، فيما يبحث النجم الساحلي عن إسعاد الجماهير التونسية وكسر الإخفاقات المتتالية أمام الكرة المصرية.
 
لقاء صعب
وتوقع الناقد الرياضي طه إسماعيل في حديث للجزيرة نت أن تكون المباراة تكتيكية في المقام الأول وهو ما سيجعلها تتسم بالصعوبة بالنسبة للفريقين، معتبرا أن التعادل السلبي في مباراة الذهاب سيجعل التحفظ وتأمين الشباك هو المظهر الغالب فى اللقاء.
 
ويحتاج الأهلي الفوز بأي نتيجة لضمان التتويج بكأس البطولة للمرة الثالثة على التوالي والسادسة في تاريخه وبالتالي المشاركة للعام الثالث في كأس العالم للأندية باليابان، بينما يحتاج النجم للفوز أو التعادل الإيجابي لنيل شرف هذا اللقب للمرة الأولى في تاريخه.
 
جماهير الأهلي المصري تبدي تفاؤلا للفوز على النجم الساحلي (الجزيرة نت)
وأوضح إسماعيل أن الأهلي يمتلك أفضلية الجمهور والملعب والخبرة، لكنه قال إن الأداء الفني والقدرة على تغيير الخطط واستثمار مهارات اللاعبين خلال المباراة هي من سيحسم نتيجة النهائي الأفريقي.
 
ورفض القول بوجود تأثير سلبي لجماهير الأهلي، مشددا على أن "الأهلي تربطه علاقة قوية بجماهيره، ولا يشكل الجمهور أى عبء سلبي على اللاعبين، الجمهور يساند فريقه ولا يغيب عن مبارياته حتى خلال فترات هبوط أدائه، وهو تعود التشجيع حتى أخر لحظة لأن اللاعبيين أيضا يسجلون حتى آخر لحظة".
 
وتوقع الناقد الرياضي أن يبدأ البرتغالي مانويل جوزيه المدير الفني للأهلى بكثافة عددية فى وسط الملعب لتأمين دفاعاته والحفاظ على شباكه نظيفة ومحاولة استغلال جناحي الفريق في بناء هجمات يقودها صانع ألعابه محمد أبو تريكة ورأسا الحربة عماد متعب والأنغولي فلافيو.
 
بينما سيسعى الفريق التونسي -بحسب إسماعيل- إلى الحفاظ على التعادل السلبي لأطول فترة ممكنة واللعب على الهجمات المرتدة عبر مهاجميه جيلسون سيلفا وأمين الشرميطي ومن خلفهما صانع الألعاب محمد علي نفخة.
 
جاهزية اللاعبين
ومن جهته طمأن المدرب العام للنادي الأهلى حسام البدري الجماهير بأن معنويات اللاعبين مرتفعة للغاية وأنهم مصممون على إحراز اللقب الأفريقي، مشيرا فى الوقت نفسه إلى قوة الفريق التونسي وارتفاع اللياقة البدنية للاعبيه بفضل انخفاض متوسط أعمارهم.
 
لقاء الذهاب بين الأهلي والنجم اتسم بالندية(الفرنسية-أرشيف)
ونفى البدري للجزيرة نت غياب أى من نجوم الفريق بسبب الإصابة خاصة أبو تريكة وثنائي الدفاع عماد النحاس وأحمد السيد، مؤكدا جاهزية اللاعبين لخوض اللقاء الذى قال "إنه لن يحسم إلا مع صافرة نهاية المباراة".
 
وأوضح أن تدريبات الأهلي الأخيرة استهدفت الارتقاء بمعدلات اللياقة البدنية لبعض اللاعبين، مضيفا أن الجهاز الفني شاهد تسجيلات لمباريات النجم الساحلي من أجل التوصل إلى الخطة المناسبة والتشكيل الأفضل لمواجهته.
 
جمهور متفائل
وبدوره أبدى إيهاب خشبة من رابطة مشجعي الأهلي تفاؤلا بحظوظ فريقه في مبارة النهائي، وبرر تواضع أدائه فى لقاء الذهاب بتونس بخوف اللاعبين من الخروج بنتيجة "تجعل الحسم فى مباراة القاهرة صعبا للغاية".
 
وأشار خشبة في تصريح للجزيرة نت إلى أن اللاعبين مصممون على إحراز البطولة للمرة السادسة في تاريخ النادي الأهلى، مطالبا النقاد الرياضيين بـ"التوازن وعدم التهويل أو التقليل من شأن الفريق التونسي".

المصدر : الجزيرة