متسابق الراليات القطري الشيخ حمد بن عيد آل ثاني (الجزيرة نت)

تنطلق غدا منافسات رالي الإمارات الصحراوي الذي يمثل آخر بطولات كأس العالم للراليات الصحراوية، ويستمر حتى الثاني من الشهر المقبل ويشارك فيه 177 متسابقا يتنافسون في أربع فئات.
 
وتقام اليوم في دبي مرحلة استعراضية خاصة بالمشاهدين، قبل الانتقال إلى العاصمة أبوظبي التي تشهد غدا الانطلاقة الرسمية للنسخة السابعة عشرة من الرالي.
 
ويسعى المتسابق القطري الشيخ حمد بن عيد آل ثاني لتحقيق إنجاز جديد مستفيدا من قوة الدفع التي نالها بعد فوزه مؤخرا باللقب العالمي للمجموعة تي2 في كأس الباخا العالمية للسيارات.
 
وأكد الشيخ حمد بن عيد أنه يسعى بقوة للمنافسة على لقب رالي الإمارات الذي سبقت له المشاركة فيه عدة مرات سواء في فترة التسعينيات أو خلال السنوات الماضية.
 
أبرز المنافسين
من جهة أخرى يواجه الفرنسي لوك ألفان منافسة قوية في حملة الدفاع عن لقبه بطلا لرالي الإمارات، خاصة من مواطنيه ستيفان بيتر هانسيل وبرونو سابي وجان لوي شليسر وكذلك الإسباني كارلوس ساينز فضلا عن القطري ناصر بن صالح العطية الذي يمثل العرب مع مواطنه حمد بن عيد.
 
وفي فئة الدراجات النارية يعود الإسباني مارك كوما للدفاع عن لقبه في ظل منافسة متوقعة من الفرنسي ديفد كاستو.
 
وفي فئة الشاحنات يطمح روستام مانيكانوف رئيس وزراء تترستان للفوز باللقب للمرة الخامسة في آخر ست نسخ من الرالي، كما يسعى الإماراتي عاطف الزرعوني للفوز للمرة الثالثة بلقب فئة دراجات الكوادز.

المصدر : الجزيرة + وكالات