المدرب الإسرائيلي أفرام غرانت تحت الضغط بعد فشل بداياته مع تشلسي (الفرنسية)
 
أصبح اللعب "على المكشوف" بين إدارة تشلسي الإنجليزي واللاعبين الذين تلقوا رسالة واضحة تفيد بأن الإسرائيلي أفرام غرانت مستمر في تدريب فريق كرة القدم رغم النتائج الهزيلة والأداء السيئ الذي تحقق تحت قيادته.
 
ولم تستقر الأوضاع في النادي اللندني خلال الأيام الماضية بعد القرار الذي بدا غريبا للكثيرين باختيار غرانت المغمور ليملأ الفراغ التي تركه البرتغالي جوزيه مورينيو الذي يعتبر واحدا من أفضل المدربين العالميين خلال السنوات الأخيرة.
 
ورغم القواعد الصارمة التي يمليها الاحتراف بالقارة الأوروبية خصوصا، فإن العديد من نجوم تشلسي لم يكتفوا بإبداء الأسف على رحيل مورينيو وإنما زادوا على ذلك بانتقاد خلفه الذي مثل اختياره مفاجأة كبرى بالنظر إلى حجم تشلسي محليا وأوروبيا.
 
ووصل الأمر بالمهاجم العاجي ديدييه دروغبا إلى التعبير عن مشاعر الاكتئاب والإحباط قبل أن يؤكد أنه فقد اهتمامه باللعب للنادي الإنجليزي، وأنه قد يتركه بحلول يناير/ كانون الثاني المقبل رغم أن غرانت حرص على استمالته وقدم له التماسا شخصيا بمنحه دعما يحتاجه بشدة في بداية مهمته.
 
من جانبها حاولت إدارة تشلسي الذي يملكه الملياردير الروسي رامون أبراموفيتش إقناع اللاعبين بالتعاون مع المدرب الجديد، قبل أن تتخذ أسلوبا صارما عبر اجتماعات عقدها رئيس مجلس الإدارة بروس باك والرئيس التنفيذي بيتر كينيون مع نجوم الفريق مثل دروغبا وجون تيري والأوكراني أندري شفتشينكو تم خلالها التأكيد على أن مستقبل النادي سيكون مع غرانت بصرف النظر عن النتائج.
 
غرانت سعيد بتعاقده مع تشلسي وعن يمينه بيتر كينيون (الفرنسية)
انتقادات متعددة
لكن غرانت وإن تلقى دعما كبيرا من مجلس الإدارة، فإنه لا يضمن الشيئ نفسه مع جماهير النادي التي اعتادت تحقيق الانتصارات فضلا عن الأداء القوي لفريق يزخر بباقة من أفضل نجوم العالم بمختلف الخطوط.
 
واستهل غرانت مهمته مع تشلسي بالخسارة أمام الغريم التقليدي مانشستر يونايتد صفر-2 قبل أن يسقط الفريق في فخ التعادل السلبي أمام ضيفه فولهام، مقابل فوز وحيد على هال المغمور بكأس رابطة الأندية الإنجليزية المحترفة.
 
وفضلا عن الجماهير واللاعبين، فإن المدرب الإسرائيلي يبدو في موقف صعب إزاء انتقادات وجهتها رابطة المدربين المحترفين بسبب عدم امتلاكه شهادة التدريب التي تعد وثيقة أساسية لكل مدرب بإنجلترا وغيرها من الدول المتقدمة بكرة القدم.
 
وقالت رابطة المدربين إنها كتبت لرابطة الدوري الإنجليزي تطالب بتوضيحات للأمر، دون أن يفوتها أن تشير لكونها تحرص دائما على دعم التعليم والتأهيل لممارسي مهنة التدريب.

المصدر : الجزيرة + وكالات