الروسي نيكولاي فالويف (يسار) تغلب على الكندي جان فرنسوا بيرجيرون (الفرنسية)
 
حسم الروسي نيكولاي فالويف، بطل العالم السابق للوزن الثقيل -حسب تصنيف الجمعية العالمية للملاكمة- أول نزال يخوضه على حلبات الملاكمة التي غاب عنها منذ خسارته اللقب العالمي في أبريل/نيسان الماضي.
 
ولم يقدم العملاق الروسي البالغ 34 عاما أداء مبهرا، لكنه نجح مع ذلك في التغلب على الكندي جان فرنسوا بيرجيرون بالنقاط في لقاء جرى بمدينة أولدنبورغ الألمانية.

وكان فالويف الذي يبلغ طوله 2.14 متر ووزنه 145 كلغ -والملقب بوحش الشرق- خسر اللقب العالمي لمصلحة الأوزبكي روسلان شاغاييف الذي ألحق به الهزيمة الوحيدة في 48 مباراة قبل نحو خمسة أشهر.
 
أما بيرجيرون فمني بهزيمته الأولى في 28 مباراة، لأنه لم يتحمل فارق الوزن (40 كلغ) والطول الذين يتفوق فيهما العملاق فالويف.
 
وفي نزالات أخرى جرت السبت، انتزع الأميركي كيلي بافليك لقب بطل الوزن المتوسط -حسب تصنيف الجمعية العالمية للملاكمة- من مواطنه جيرماين تايلور بالفوز عليه بالضربة القاضية في الجولة السابعة باللقاء الذي جرى بمدينة أتلانتيك سيتي الأميركية.
 
وفي ساكرامنتو بالولايات المتحدة أيضا، احتفظ المواطن تشاد داوسون بلقب وزن المتوسط الثقيل -حسب الجمعية العالمية للملاكمة- بفوزه على الكولومبي مندوزا بالضربة القاضية في الجولة الرابعة.
 
وانتزع الغاني جوزف أغبيكو لقب وزن الديك -حسب تصنيف الاتحاد الدولي- من لويس بيريز من نيكاراغوا بعد تدخل طبيب الحلبة بالجولة السابعة ليطلب من الحكم إيقاف المباراة.

المصدر : الفرنسية