الإصابة أجبرت نادال على الانسحاب من البطولة (الأوروبية)

تأهلت الفرنسية إميلي موريسمو المصنفة أولى والبلجيكية كيم كلييسترز الثالثة إلى ربع نهائي دورة سيدني الأسترالية الدولية  للتنس، بينما أجبرت الإصابة الإسباني رافايل نادال المصنف أول على الانسحاب من مباراته مع الأسترالي كريس غوتشيوني.
 
وتجاوزت موريسمو الدور الثاني للبطولة البالغة جوائزها 461 ألف يورو للسيدات و335 ألفا للرجال بعدما فازت على الفرنسية تاتيانا غولوفين 6-7 و7-5 و6-1 الثلاثاء، بينما فازت كلييسترز على الأسترالية نيكول برات 6-1 و6-2.
 
وخرجت الروسية إيلينا ديمنتييفا السادسة والسويسرية باتي شنايدر السابعة من الدور الثاني بخسارة الأولى أمام الصينية لي نا 6-3 و1-6 و5-7، والثانية أمام الإسرائيلية شاهار بير 6-7 و2-6.
 
وانسحبت الروسية سفتلانا كوزنيتسوفا المصنفة ثانية من مباراتها مع السلوفينية كاتارينا سريبوتنيك والنتيجة تشير إلى تقدم الأخيرة بالمجموعة الأولى 6-2.

ولدى الرجال تعرض نادال لإصابة في قدمه فاضطر للانسحاب بينما كان منافسه غوتشيوني متقدما بنتيجة 6-5 في المجموعة الأولى.
 
وتأتي إصابة نادال قبل أسبوع من انطلاق بطولة أستراليا المفتوحة أولى البطولات الأربع الكبرى للعام الحالي، علما بأنه غاب عن بطولة العام الماضي بسبب الإصابة لكنه فاز بعدها ببطولة فرنسا المفتوحة.
 
وفي بقية مباريات بطولة سيدني، فاز الأميركي جيمس بليك المصنف ثالثا على مواطنه كيفن كيم 6-3 و6-4، والفرنسي ريشار غاسكيه السادس على مواطنه جوليان بينيتو 6-1 و6-4، والتشيكي إيفو مينار على  التايلندي بارادورن سريشابان 6-2 و3-صفر ثم بالانسحاب بسبب الإصابة، والاسباني كارلوس مويا على الأسترالي لوك بورجوا 7-6 و4-6 و7-6، والنمساوي يورغن ميلتسر على الفرنسي فابريس سانتورو 6-2 و2-6 و6-4.

المصدر : وكالات