البرازيلي جوليو بابتيستا (يسار) تكفل بتسجيل أربعة أهداف لأرسنال في مرمى ليفربول (الفرنسية)

سحق أرسنال مضيفه ليفربول وألحق به هزيمة مذلة بنتيجة 6-1 في المباراة التي جمعت بينهما في وقت متأخر من مساء الثلاثاء على ملعب "أنفيلد رود" ليطيح به من الدور ربع النهائي لكأس رابطة الأندية الإنجليزية المحترفة لكرة القدم.
 
وسجل المهاجم البرازيلي جوليو بابتيستا أربعة من أهداف أرسنال في الدقائق (40 و45  و60 و84)  بينما جاء الهدفان المتبقيان عن طريق الفرنسي جيريمي أليادير وألكسندر سونغ (45)، وجاءت أهداف ليفربول عبر روبي فاولر (33) وستيفن جيرارد (68) والفنلندي سامي هيبيا (80).
 
وكانت المباراة مقررة قبل ثلاثة أسابيع لكن الضباب الكثيف حال دون إقامتها في ذلك الوقت.
 
والمثير أن هذا الفوز جاء بعد ثلاثة أيام فقط من فوز كبير آخر حققه أرسنال على ليفربول بملعب الأخير ووسط جماهيره عندما تغلب عليه 3-1 السبت الماضي وأخرجه من الدور الرابع لمسابقة كأس إنجلترا لكرة القدم التي كان يحمل لقبها.
 
كما أن هذا الفوز هو الثالث لأرسنال على ليفربول في الموسم الحالي حيث سبق أن تغلب عليه 3-صفر على ملعب "الإمارات" في لندن بالدور الأول لمسابقة الدوري الإنجليزي في 12 نوفمبر/تشرين الثاني الماضي.
 
وبذلك لم تعد أمام ليفربول الفرصة للفوز بأي بطولة محلية هذا الموسم حيث يبدو بعيدا عن قمة بطولة الدوري التي يتنافس عليها مانشستر يونايتد وتشلسي حامل اللقب.

المصدر : وكالات