أعلن مسؤول بوزارة الرياضة التونسية اليوم الثلاثاء أن الاتحاد الدولي لكرة القدم (فيفا) سيجري خلال شهر رمضان المقبل تجربة علمية غير مسبوقة في تونس لمعرفة مدى تأثير الصيام على أداء لاعبي كرة القدم في الدول الإسلامية.
 
وقال رئيس مركز برج السدرية الرياضي بوبكر عطية إن الفيفا سيقوم خلال الفترة بين 23 سبتمبر/ أيلول الحالي و19 أكتوبر/ تشرين الأول المقبل، وهي الفترة المتزامنة مع شهر رمضان، بإخضاع لاعبي كرة قدم تونسيين لاختبارات وتحاليل دقيقة.
 
وسترسل نتائج التحاليل إلى مقر الاتحاد الدولي بسويسرا لمزيد من الدراسة.
 
وأضاف عطية أن الفيفا سيعيد إخضاع اللاعبين أنفسهم لاختبارات نهائية في الفترة من السابع حتى التاسع من نوفمبر/ تشرين الثاني المقبل.

المصدر : الألمانية