كاكا (أعلى) اختتم ثلاثية البرازيل بهدف رائع (رويترز)


حققت البرازيل فوزا كبيرا على منافستها التقليدية الأرجنتين بثلاثية نظيفة في المباراة الدولية الودية التي أقيمت بينهما مساء اليوم الأحد على ملعب الإمارات الخاص بنادي أرسنال في العاصمة البريطانية لندن أمام 59032 متفرجا.
 
وافتتح إيلانو المحترف في أوكرانيا التسجيل لمنتخب البرازيل مبكرا في الدقيقة الثالثة ثم عاود التسجيل في الدقيقة 68 مسجلا الهدف الثاني له ولبلاده بينما اختتم كاكا الثلاثية قبل النهاية بدقيقة بهدف تاريخي حيث انطلق بالكرة من قبل منتصف الملعب لمسافة تصل إلى سبعين مترا متلاعبا بدفاع الأرجنتين قبل أن ينفرد بالمرمى ويهز الشباك.
 
وجاء الفوز الكبير رغم أن منتخب البرازيل بقيادة مدربه الجديد دونغا افتقد عددا من نجومه يتقدمهم الثلاثي رونالدو وأدريانو وزي روبرتو بينما جلس رونالدينيو على مقاعد البدلاء دون أن يشارك واكتفى كاكا باللعب لعدة دقائق في نهاية المباراة.
 
في المقابل غاب عن تشكيلة الأرجنتين التي قادها مدربها الجديد القديم ألفيو بازيلي، كل من المهاجم هرنان كريسبو والمدافع غابريل هاينتسه.
 
وبهذه النتيجة فشلت الأرجنتين في الثأر لخسارتها الثقيلة أمام البرازيل في نهائي كأس القارات العام الماضي 1-4، علما بأنها كانت الأفضل في بعض الفترات كنهاية الشوط الأول وبداية الثاني لكنها فشلت في هز الشباك رغم محاولات المهاجمين كارلوس تيفيز وليونيل ميسي ومن خلفهما صانع الألعاب رامون ريكيلمي.
 
جدير بالذكر أن هذا هو اللقاء الـ88 بين المنتخبين، وتتفوق البرازيل بـ34 انتصارا مقابل 33 هزيمة و21 تعادل.
 
تشكيلة البرازيل خلال اللقاء: 
غوميز-سيسينيو (مايكون) وجوان ولوسيو وجيلبرتو- جيلبرتو  سيلفا وروبينيو (سوبيس) وكارفاليو (كاكا) وإدميلسون (دودو)- إيلانو (جوليو باتيستا) وفريد (لوف).
 
تشكيلة الأرجنتين:
أبوندانزييري- كوليتشيني وميليتو ورودريغيز (سوموزا)-  ماسكيرانو (صامويل) وزاباليتا وريكيلمي وغونزاليز وبيلوس (إينسوا)- تيفيز (أغيرو) وميسي.

المصدر : وكالات