مونديال 2006 المحطه الدولية الأخيرة للحارس الألماني (الفرنسية)

أعلن حارس مرمى منتخب ألمانيا لكرة القدم أوليفر كان اعتزاله اللعب دوليا بعد المباراة ضد البرتغال 3-1 أمس السبت في شتوتغارت، واحتلال بلاده المركز الثالث بمونديال 2006 في ألمانيا والذي يختتم اليوم بلقاء فرنسا وإيطاليا بالنهائي.

وقال كان (37 عاما) الذي أشركه المدرب يورغن كلينسمان لأول مرة أساسيا بالمونديال الحالي، إنها المباراة الدولية الأخيرة له وأضاف "لقد كانت مغامرة جميلة لكن يجب على اللاعب أن يعرف كيف ومتى أن يتوقف عن اللعب".

وأوضح كان الذي كان احتياطيا لزميله ينز ليمان بالمباريات الست الأولى أنه يلعب دوليا منذ عام 1995، ومن الصعب التوقف لكن الوقت الآن يعد اللحظة المناسبه لأن يعلن إعتزاله.

تغطية كأس العالم 2006
يُذكر أن الحارس الألماني الملقب بـ "تيتان كان" لعب 86 مباراة دولية، واختير أفضل حارس بمونديال 2002 في كوريا الجنوبية واليابان حيث حل منتخب بلاده وصيفا للبطل البرازيلي بخسارته أمامه صفر-2.

كما اختير كان كأفضل حارس مرمى بالعالم ثلاث مرات وأفضل حارس مرمى بأوروبا لأربع مرات.

المصدر : وكالات