البرازيلي باريرا محاط بحشد كبير من الصحفيين بعد خسارة فريقه أمام فرنسا (الفرنسية)

اعتبر مدرب المنتخب البرازيلي لكرة القدم كارلوس ألبرتو باريرا أن صانع الألعاب وقائد منتخب فرنسا زين الدين زيدان لعب أمس السبت أفضل مباراة منذ نهائي مونديال 1998 ضد البرازيل.

وقال باريرا بعد هزيمة فريقه 1-صفر وفقدان البرازيل اللقب الذي أحرزته قبل 4 سنوات في كوريا الجنوبية واليابان، "إنها أفضل مبارياته في السنوات الثماني الأخيرة, لقد ركض (زيدان) طوال الوقت وتحكم بشكل كبير بالمجريات".

وأضاف "الكل يعرف ما يستطيع أن يفعله زيدان، وفرنسا قتلت المباراة من خلال ركلته الحرة التي تابعها تييري هنري إلى هدف الفوز الوحيد في الدقيقة 57".

تغطية كأس العالم 2006
وأشار إلى أن البرازيل لعبت بشكل جيد خلال 20 دقيقة ثم بدأت فرنسا تدريجيا بفرض سيطرتها الميدانية لتكسب المعركة في وسط الميدان، وزيدان كان الأبرز.

وردا على سؤال حول تواجد هنري وحيدا أمام المرمى في مواجهة ديدا وتسجيله الهدف بسهولة، قال باريرا "كان يتعين على كاكا وزي روبرتو وحتى كافو مراقبته", مضيفا أن لديه لاعبين يجيدون التدخل بالرأس وكان بإمكانهم اعتراض الكرة وأنه خطأ لا شك فيه.

المصدر : وكالات