عشاق الكرة في الأردن محرومون من مشاهدة المونديال
آخر تحديث: 2006/6/27 الساعة 22:43 (مكة المكرمة) الموافق 1427/6/1 هـ
اغلاق
آخر تحديث: 2006/6/27 الساعة 22:43 (مكة المكرمة) الموافق 1427/6/1 هـ

عشاق الكرة في الأردن محرومون من مشاهدة المونديال

يشعر عشاق كرة القدم الأردنيون الذين لا يستطيعون دفع اشتراك استقبال قنوات شبكة راديو وتلفزيون العرب "إيه آر تي" بأنهم محرومون من متعة مشاهدة مباريات كأس العالم في منازلهم ويضطرون إلى مشاهدتها عبر 23 شاشة متناثرة في أنحاء المملكة الأردنية.

وتعتبر رسوم اشتراك استقبال قنوات الشبكة مرتفعة لكثير من المواطنين الأردنيين الذين يعيشون في بلد متوسط الدخل الشهري للفرد فيه 150 دولارا.
 
وتبرع العاهل الاردني الملك عبد الله بـ23 شاشة أقيمت في أماكن مختلفة بأنحاء البلاد ليستمتع الشعب بمشاهدة المباريات مجانا.
   
ويقول أحد مشجعي الكرة الأردنيين وهو يشاهد إحدى المباريات إن كل المجتمعات العربية خاصة محبي كرة القدم ينتظرون هذا الحدث الكبير، غير أن "معظم الناس حرمت من هذا الشيء" واصفا الأمر بأنه مخز لشبكة راديو وتلفزيون العرب.
ويتعين على الذين يرغبون في مشاهدة كأس العالم في منازلهم أن يشتركوا في الشبكة وهي شركة سعودية تمتلك حقوق بث مباريات البطولة في شمال أفريقيا والشرق الأوسط وتبلغ قيمة الاشتراك 240 دولارا وهو مبلغ يقول كثيرون إنهم لا يطيقونه.
 
وفي حين تنتشر عمليات القرصنة في المنطقة وجدت كثير من القنوات المحلية في هذه المرة صعوبة في فك شفرة الشبكة بعد أن عززت القنوات الفضائية إجراءات الحماية.
 
وصب عيسى خليل وهو أحد محبي كرة القدم جام غضبه على ما وصفه بعصر الخصخصة والعولمة قائلا إنه في هذا العصر استطاع "مدير أو صاحب إيه آر تي أن يحول هذه الهوايات إلى ملايين الدولارات حتى يزيد أرصدته".
 
لكن المدير الإقليمي للشبكة راضي الخص يقول من جانبه إن على الناس أن يعتادوا دفع المال مقابل الحصول على خدمة مشاهدة المباريات، مؤكدا أن الرياضة صارت متكلفة وعلى الناس أن يتعودوا أن أي شيء ترفيهي سيكون مكلفا، وأن عصر المشاهدة المجانية قد ولى.
المصدر : رويترز