الفيفا يجدد رفضه استخدام الفيديو لحل مشكلات التحكيم
آخر تحديث: 2006/6/21 الساعة 00:44 (مكة المكرمة) الموافق 1427/5/24 هـ
اغلاق
آخر تحديث: 2006/6/21 الساعة 00:44 (مكة المكرمة) الموافق 1427/5/24 هـ

الفيفا يجدد رفضه استخدام الفيديو لحل مشكلات التحكيم

كرة الفرنسي فييرا (يسار) تجاوزت خط المرمى الكوري دون أن يراها الحكم (الفرنسية)


أكد رئيس الاتحاد الدولي لكرة القدم (فيفا) جوزيف بلاتر مجددا رفضه اللجوء إلى الفيديو في تحكيم المباريات، مؤكدا أن إيقاف مباراة للحكم على واقعة ما باستخدام الفيديو ليس الحل المثالي لمساعدة الحكام على تلافي الأخطاء.
 
وجاء ذلك ردا على الجدل الذي أثاره عدم  احتساب الحكم المكسيكي بينيتو أرشونديا هدفا صحيحا سجله الفرنسي باتريك فييرا في كوريا الجنوبية خلال المباراة التي جرت الأحد الماضي ضمن المجموعة السابعة لنهائيات كأس العالم التي تستضيفها ألمانيا حاليا.
 
في المقابل شجع بلاتر على استعمال الكرة الذكية المزودة برأس إلكتروني لمعرفة ما إذا كانت الكرة دخلت المرمى أم لا، كما حدث في بطولة العالم للناشئين (تحت 17  عاما) التي استضافتها بيرو العام الماضي، لكنه أضاف أن "هذه التجربة لم تكن جاهزة مائة في المائة من أجل أن تعتمد في البطولة الحالية".
 
وأوضح بلاتر أن "لعبة كرة القدم مبنية على الخطأ البشري، فالعالم بأسره يرتكب  الأخطاء، وبما أن الفيديو ليس معتمدا في هذه البطولة، فعلينا ان نتقبل قرار الحكام بحلوها ومرها".

وكان المتحدث الرسمي باسم الفيفا ماركوس تسيغلر اعلن أمس في مؤتمره الصحفي اليومي بشأن هذا الأمر أن "الفيفا واضح تماما في هذا الأمر، لا لجوء إطلاقا إلى الفيديو"، لكنه أضاف أن الفيفا لا يزال منفتحا على حلول أخرى.
 
وأشار تسيغلر إلى أن الاتحاد الإيطالي "عرض على هيئة التشريع في الفيفا  مشروع تجربة كاميرا تستطيع أن تحدد ما إذا كانت الكرة اجتازت خط المرمى أم لا"،  مشيرا إلى أن "الفيفا منفتح لدراسة جميع السبل التكنولوجية".

وكان مدرب منتخب فرنسا ريمون دومينيك أسف لعدم وجود التحكيم بالفيديو، مشيرا إلى أن الكرة اجتازت خط المرمى بمسافة كبيرة دون أن ينتبه حامل الراية أو الحكم إلى ذلك"، معتبرا أن عدم احتساب الهدف منع فريقه من التقدم بهدفين نظيفين وبالتالي حسم المباراة، في حين نجح المنتخب الكوري في إدراك التعادل أواخر المباراة وخرج بنقطة ثمينة".
المصدر : الفرنسية