الحظ لم يحالف الديوك لتحقيق أمال مشجعيهم (رويترز)


أجمعت الصحف الفرنسية الصادرة اليوم على أن منتخب بلادها فشل في أولى مبارياته في نهائيات كأس العالم لكرة القدم المقامة حاليا في ألمانيا, إثر سقوطه في فخ التعادل السلبي أمام سويسرا, ضمن منافسات المجموعة السابعة.

وكتبت صحيفة "ليكيب" الرياضية المتخصصة "زين الدين زيدان ولاعبو المنتخب فشلوا في تحقيق الفوز في المباراة الأولى في كأس العالم بألمانيا, وكان بالإمكان تحقيق أفضل من التعادل السلبي شرط أن تكون لدينا الإمكانيات، والمنتخب الأزرق لم يؤكد أمس أي ضمانة على ذلك", وانتقدت الصحيفة أيضا اللياقة البدنية للاعبين وغياب فعاليتهم داخل المنطقة.

من جهة أخرى علقت صحيفة "لوفيغارو" أن زملاء تييري هنري لم يقدموا أي شيء يذكر، مضيفة أنه إذا كان التعادل لا يؤثر على مستقبل المنتخب في المستقبل فإنه لا يزيل الشكوك ولا يمحو الغموض الذي لا يزال يحيط بالمنتخب الفرنسي.

وقالت صحيفة "لوباريزيان" "التعادل غير مطمئن"، وأصبح المنتخب الأزرق مطالبا بتفادي الخطأ في المباراتين المقبلتين. وحذرت صحيفة "فرانس سوار" على صدر ملحقها الخاص بكأس العالم من أن فرنسا قد تندم كثيرا على هذا التعادل.

أما صحيفة "إنترناسيونال هيرالد تريبون" فكانت أكثر قسوة حيث كتبت "عرض مثل الذي قدمه الأزرق امس لا يشرف فرنسا".

وعيد كوري

تغطية كأس العالم 2006
من جهة أخرى تغنت الصحافة الكورية بالإنجاز الذي حققه منتخب بلادها خلال النسخة السابقة التي استضافها مشاركة مع اليابان بتأهله إلى الدور نصف النهائي لأول مرة في تاريخه، معنونة "كوريا الخارقة قد عادت".

وحيت الصحافة الكورية مدرب المنتخب الهولندي ديك أدفوكات الذي أكد في وقت سابق أنه سيقود كوريا الجنوبية إلى نصف النهائي كما فعل مواطنه غوس هيدينك عام 2002.

واعتبرت الصحف أن أدفوكات هو خليفة هيدينك بعد أن خلصهم من خوف الخروج من الدور الأول في ألمانيا حيث حقق الفريق الفوز بأولى مبارياته ضد توغو 2-1.

من جهة أخرى توعدت صحيفة "سبورتس سيول" فرنسا في المباراة المرتقبة الأحد المقبل قائلة  "كوريا الخارقة عادت ولن تكون فرنسا إلا لقمة سائغة".

المصدر : الفرنسية