تيم كاهيل (يسار) سجل هدفين وقاد أستراليا لفوزها الأول في كأس العالم (الفرنسية)

 
حققت أستراليا فوزها الأول في كأس العالم لكرة القدم عندما نجحت في تحويل تأخرها أمام اليابان بهدف إلى فوز ثمين بثلاثة أهداف، في المباراة التي جمعتهما الأحد بمدينة كايزرسلوترن ضمن المجموعة السادسة للنهائيات التي تستضيفها ألمانيا حتى 9 يوليو/ تموز المقبل.
 
وهذه ثاني مشاركة لأستراليا بكأس العالم بعد عام 1974 في ألمانيا أيضا ولم تسجل في تلك البطولة أي هدف، ثم انتظرت إلى الدقائق الأخيرة من مباراة اليوم لتسجل ثلاثة أهداف دفعة واحدة بعد أن كافحت طويلا لتعديل النتيجة عقب تقدم اليابان بهدف سونشوكي ناكامورا في الدقيقة 26.
 
واستفاد منتخب أستراليا من التغييرات التي أجراها مدربه الهولندي غوس هيدينك حيث جاءت الأهداف الثلاثة عن طريق لاعبين بديلين هما تيم كاهيل لاعب وسط فريق إيفرتون الإنجليزي الذي سجل في الدقيقتين 84 و89، وجون ألويزي مهاجم فريق ألافيس الإسباني الذي أكمل الثلاثية في الوقت المحتسب بدل الضائع.
 
وكان اليابان بقيادة مدربه البرازيلي زيكو الأفضل منذ بداية المباراة التي أدارها الحكم المصري عصام عبد الفتاح، ونجح في استغلال خطأ فادح لحارس أستراليا ليحقق التقدم لكن اليابانيين افتقدوا بعد ذلك عوامل الجدية والسرعة والتركيز التي اشتهروا بها مما سمح لمنتخب أستراليا بالعودة لأجواء المباراة وتهديد مرماهم عدة مرات.
 
تغطية كأس العالم 2006
فرص ضائعة
وشهد الشوط الثاني كثيرا من الفرص الضائعة، حيث أضاع مهاجمو اليابان فرصة تعزيز الهدف فيما تألق حارسهم يوشيكاتسو كاواغوتشي، وتصدى لكثير من الكرات الأسترالية خاصة من قبل فيدوكا وبريشيانو قبل أن ينفتح مرماه في الدقيقة الأخيرة ويتلقى الأهداف الثلاثة.
 
وسيرفع الفوز من معنويات الأستراليين قبل المواجهة مع البرازيل بطلة العالم  يوم الـ18 الحالي ضمن الجولة الثانية، فيما باتت اليابان مطالبة بمراجعة أوراقها قبل مواجهة كرواتيا في اليوم ذاته.
وتستكمل مباريات الجولة الأولى للمجموعة السادسة غدا الثلاثاء حيث تلتقي البرازيل مع كرواتيا بالعاصمة الألمانية برلين.

المصدر : وكالات