نادال يسجل في رولان غاروس فوزه الـ54 المتتالي في اللعب على أرض ترابية (الفرنسية) 

تأهل نجم التنس الإسباني الشاب رافائيل نادال المصنف ثانيا وحامل اللقب إلى الدور الثاني من بطولة فرنسا المفتوحة لكرة المضرب على ملاعب رولان غاروس، ثاني البطولات الأربع الكبرى، إثر فوزه على السويدي روبن سودرلينغ.
 
وبهذا الفوز الـ54 على التوالي لنادال على أرض ترابية فإنه يسجل رقما قياسيا بفارق انتصار واحد عن الرقم السابق المسجل باسم الأرجنتيني غييرمو فيلاس عام 1977.
 
وكان نادال عادل الرقم السابق لفيلاس عندما هزم السويسري روجيه فيدرر المصنف أول في نهائي دورة روما قبل أسبوعين، وتعود آخر خسارة له على الأرض الترابية إلى أبريل/نيسان 2005 في دورة فالنسيا الإسبانية عندما سقط أمام الروسي إيغور أندرييف.
 
فاز نادال (19 عاما) على سودرلينغ بثلاث مجموعات متتالية بنتيجة 6-2 و7-5 و6-صفر ليقطع أول خطوة في سبيل الدفاع عن اللقب.
 
ولم يجد صعوبة في إلحاق الهزيمة بالسويدي المصنف 50 عالميا خصوصا في المجموعتين الأولى والثالثة، لكنه واجه بعض المقاومة في الثانية وتخلف 2-4 قبل أن يستجمع قواه وينقض على منافسه وينهي المباراة في ساعتين و8 دقائق.
 
ومن المقرر أن يلتقي نادال في الدور المقبل مع الأميركي كالفن كيم أو البرازيلي جوليو سيلفا.
 
ولم تشهد باقي المباريات في منافسات الرجال مفاجآت، وكان الفوز حليف المصنفين، فتغلب الأميركي جيمس بلاك المصنف ثامنا على التايلندي بارادورن سريشابان الذي تراجع مستواه بشكل لافت عما كان عليه قبل عامين 6-صفر و6-4 و7-6 (7-3).
 
كما تغلب الأرجنتيني غاستون غاوديو المصنف عاشرا وبطل عام 2004 على الكرواتي روكو كارانوسيتش 6-2 و6-2  و6-2، والتشيكي راديك ستيابنيك الحادي عشر على الفرنسي ميكايل لودرا 6- و6-4  و6-2، والألماني نيكولاس كيفر الثالث عشر على النمساوي يورغن ميلتسر 7-6 (7-4)  و6-3 و6-1.
 
هزيمة ليخوفتسيفا
ولدى السيدات تأهلت البلجيكية كيم كليسترز المصنفة ثانية إلى الدور الثاني بفوزها على الفرنسية فيرجيني رازانو 6-صفر و7-6 (7-4).
 
وتلتقي كليسترز في الدور المقبل مع الإسبانية كونشيتا مارتينيز غرانادوس التي  تغلبت على الأرجنتينية ماريانا دياز أوليفا 6-4 و3-6 و6-1.
 
وأنهت كليسترز (22 عاما) -وصيفة بطلة عامي 2001 و2003- المجموعة الأولى نظيفة خلال 22 دقيقة دون أن تمنح منافستها الفرنسية (23 عاما) أي شوط، قبل أن تواجه بمقاومة ضارية في الثانية.
 
وكانت الروسية إيلينا ليخوفتسيفا المصنفة 18 التي بلغت العام الماضي نصف النهائي، أبرز ضحايا اليوم الثاني بخسارتها القاسية أمام الكرواتية كارولينا سبريم 1-6 و1-6.
 
وحققت ليخوفتسيفا العام الماضي مفاجأة كبيرة ببلوغها نصف النهائي وهي في الـ29 من عمرها لأول مرة خلال 46 مشاركة في البطولات الأربع الكبرى، قبل أن تهزم على يد الفرنسية ماري بيرس التي حلت وصيفة للبطلة في نهاية المنافسات.
 
وهبط مستوى ليخوفتسيفا، الاختصاصية في منافسات الزوجي، بشكل واضح في الفردي منذ بداية الموسم الحالي لدرجة أنها لم تستطع تحقيق فوزين متتالين منذ مطلع فبراير/شباط الماضي.

المصدر : وكالات