ليمان يحرس مرمى ألمانيا بالمونديال على حساب كان
آخر تحديث: 2006/4/6 الساعة 15:03 (مكة المكرمة) الموافق 1427/3/8 هـ
اغلاق
آخر تحديث: 2006/4/6 الساعة 15:03 (مكة المكرمة) الموافق 1427/3/8 هـ

ليمان يحرس مرمى ألمانيا بالمونديال على حساب كان

بكنباور (يمين) مع وزير خارجية ألمانيا فرانك فالتر شتاينماير (الفرنسية)


قال فرانز بكنباور الذي يرأس اللجنة المنظمة لنهائيات كأس العالم لكرة القدم 2006 بألمانيا إنه يعتقد أن المدير الفني للمنتخب الألماني يورغن كلنسمان حسم قراره بشأن حراسة مرمى الفريق خلال المونديال المقبل، ملمحا إلى أن الأخير سيفضل ينز ليمان على أوليفر كان.

وجاءت تصريحات بكنباور على هامش لقائه مع وزير الخارجية فرانك فالتر شتاينماير في العاصمة برلين الأربعاء، لتحسم جدلا مثيرا شهدته ألمانيا في الفترة الماضية حول هذه القضية.
 
وعبر قيصر الكرة الألمانية مجددا بأنه كان يجب حسم هذه القضية منذ فترة، علما بأن المدرب كلنسمان وأعضاء جهازه الفني أكدوا مرارا أنهم لن يتخذوا القرار بهذا الشأن قبل مايو/أيار المقبل، أي قبل نحو شهر من انطلاق البطولة التي تستضيفها ألمانيا في الفترة من 9 يونيو/حزيران إلى 9 يوليو/تموز المقبلين.
 
وكان أوليفر كان الذي ينتمي لبايرن ميونيخ هو حارس المرمى الأساسي للمنتخب منذ عام 1998، ولعب دورا كبيرا في تأهله إلى نهائي كأس العالم 2002 بكوريا الجنوبية واليابان قبل الخسارة في النهائي أمام البرازيل.
 
ولكن عندما تولى كلنسمان تدريب المنتخب الألماني عام 2004، اتبع سياسة المناوبة في حراسة المرمى بين أوليفر كان وليمان الذي يحرس مرمى أرسنال الإنجليزي.

وانتقد مدير بايرن ميونيخ أولي هونيس سياسة كلنسمان ووصفها بأنها "مرعبة نفسيا" فيما أكد رئيس النادي كارل هاينز رومينيجه أن أوليفر كان سقط ضحية لهذه السياسة، في إشارة إلى اضطراره للعب وهو مصاب بالفترة الأخيرة كي لا يفقد فرصته بحراسة مرمى المنتخب خلال المونديال.
المصدر : الألمانية