إيرانيات يشجعن الفريق الكروي لبلادهن خلال دورة ألعاب غرب آسيا التي استضافتها قطر نهاية العام الماضي (الفرنسية)

 
أعلن التلفزيون الرسمي الايراني اليوم الاثنين أن الرئيس محمود أحمدي نجاد قرر السماح للنساء بالدخول إلى الملاعب الرياضية مع تخصيص أماكن متميزة لهن، وذلك بعد منع استمر نحو عشرين عاما.
 
وأرسل أحمدي نجاد خطابا إلى نائبه المكلف شؤون الرياضة محمد علي عبادي أكد فيه ضرورة "تنظيم المسألة بحيث تخصص للنساء أفضل المقاعد لمشاهدة المباريات المهمة والوطنية مع الاحترام الواجب لهن".
  
وأضاف الرئيس "خلافا لمفهوم البعض ودعايتهم، فإن التجربة أثبتت أن وجودا كثيفا للعائلات والنساء في هذه الأماكن يقوي الأخلاق والأدب".
 
وحرمت النساء من دخول الملاعب الرياضية في إيران بعيد الثورة الاسلامية عام 1979 وذلك لحمايتهن من اللغة المبتذلة التي تستخدم كثيرا في ملاعب كرة القدم على وجه الخصوص، وسمح لهن فيما بعد بحضور أحداث رياضية وطنية محددة بناء على دعوة خاصة.

وفي تعليق على القرار، رأى مهدي فرهاني المسؤول عن الأمن بمنظمة التربية البدنية والذي يشرف على الدخول إلى الملاعب الرياضية أن "السماح للنساء والعائلات بدخول الملاعب الرياضية سيحسن الأجواء فيها" لكنه أشار إلى الحاجة لبعض الوقت من أجل "تجهيز الملاعب لتستقبل النساء خصوصا لإنشاء مراحيض ومداخل خاصة لهن".

المصدر : وكالات