تنظم مصر بإحدى مدنها السياحية بالبحر الأحمر أول مهرجان دولي لرياضة اليوغا بمشاركة 16 دولة عربية وأجنبية في الفترة من أول مارس/ آذار وحتى السابع منه، بالتعاون مع الاتحاد الدولي لليوغا وتحت رعاية وزير السياحة محمد زهير جرانة ومحافظ البحر الأحمر بكر الرشيدي.

وقال المدير العام للمهرجان حسام درويش في بيان إن المهرجان سيبدأ الأربعاء المقبل، ويشارك فيه نحو 40 متخصصا في تعليم اليوغا وممارسا لها من 16 دولة هي الهند ولبنان وفرنسا وألمانيا وإسبانيا والولايات المتحدة وكندا والصين وروسيا وإيطاليا وأستراليا والسويد والنرويج والنمسا والإمارات إضافة لمصر.

ويشارك في المهرجان عدد من المشاهير المهتمين باليوغا في مقدمتهم الممثل حسين فهمي, ويحضره أيضا عدد من خبراء التغذية من بينهم مريم نور ويغطيه عدد من وسائل الإعلام العالمية المهتمة برياضة اليوغا والصحة النفسية.

ويهدف المهرجان إلى تنظيم ندوات وورش عمل حول ممارسة اليوغا الإيقاعية، وعلاقة هذه الرياضة بالاسترخاء الذهني والتخلص من الوزن الزائد والتوتر وخفض نسبة الإصابة بأمراض القلب.

أوقات المهرجان
وتبدأ فعاليات المهرجان يوميا من الساعة السادسة والنصف صباحا وحتى العاشرة مساء، وتتطرق لمدارس اليوغا المختلفة ومنها الهاتا يوغا التي تركز على الجانب العملي والتمارين البدنية, والراجا يوغا التي تركز على تمارين التنفس والرياضة الذهنية أو التأمل.

ويشرف على التنسيق الفني لفعاليات المهرجان برابهاكار مادهيكار الهندي الجنسية الحاصل على شهادة الدكتوراه في فلسفة اليوغا، وخبير العلاج باليوغا والمعروف بمصر باسم الدكتور شمس وهي ترجمة للمقطع الأول من اسمه بالهندية والذي كان أول من علم اليوغا بالمركز الثقافي الهندي حين بدأ نشاطه مصر عام 1992.

المصدر : رويترز