الثلاثي الهجومي للأهلي فلافيو وعماد متعب ومحمد أبو تريكة ساهم بقوة في تحقيق الفوز (الأوروبية)

حقق الأهلي فوزا صعبا على غريمه التقليدي الزمالك وتغلب عليه 2-1 اليوم السبت بالقاهرة ليدعم صدارته للدوري المصري لكرة القدم ويقترب من الاحتفاظ بلقب البطولة.
 
واكتفى الفرنسي هنري ميشال الذي تعاقد لتدريب الزمالك قبل أيام بمتابعة الفريق تاركا المهمة للمدرب المؤقت محمود سعد بينما قاد الأهلي مدربه البرتغالي مانويل جوزيه.
 
وجاءت المباراة مثيرة وممتعة حيث لعب الزمالك بقوة من البداية أملا في إيقاف سلسلة انتصارات الأهلي عليه في الفترة الأخيرة، فيما سعى الأهلي لتأكيد تفوقه والاستفادة من قوة الدفع التي اكتسبها بعدما حل ثالثا في بطولة أندية العالم باليابان.
 
وأهدر الزمالك فرصة ثمينة للتقدم مبكرا عندما احتسب الحكم السلوفاكي فلاديمير هرناك ركلة جزاء لمصلحة طارق السيد لكن المهاجم الدولي عمرو زكي تصدى لها برعونة وسددها قوية لكنها غير بعيدة عن متناول حارس الأهلي الدولي عصام الحضري الذي تصدى لها ببراعة.

ومرة أخرى أتيحت للزمالك فرصة التقدم بعدما انفرد محمد أبو العلا إثر تمريرة من زكي لكن الحضري أنقذ مرماه مجددا في الدقيقة 23.

استغلال الفرص
ولقن الأهلي درسا لغريمه التقليدي في حسن استغلال الفرص عندما باغت منافسه بهدفين عبر المهاجم الأنغولي فلافيو من ضربتي رأس في الدقيقتين 30 و41.
 
وحاول الزمالك جاهدا تعديل النتيجة في الشوط الثاني إلا أنه لم يهز شباك منافسه إلا مرة واحدة من ركلة حرة مباشرة تصدى لها بنجاح اللاعب البديل أسامة حسن في الدقيقة 55.
 
وألقى الزمالك بثقله في الدقائق الأخيرة حيث لعب بأربعة مهاجمين لكن لاعبيه أضاعوا فرصا عدة كما أضاع نجم الأهلي محمد أبو تريكة فرصة زيادة الفارق لتنتهي المباراة بفوز ثمين للأهلي.
 
وبهذا الفوز رفع الأهلي رصيده إلى 38 نقطة وابتعد بفارق 7 نقاط عن ملاحقه الإسماعيلي علما بأن الفريقين سيتواجهان في مباراة مؤجلة، بينما تجمد رصيد الزمالك عند 29 نقطة في المركز الثالث.

المصدر : وكالات