فرحة قطرية عارمة بالفوز وبالذهبية (الفرنسية)

توج منتخب قطر بذهبية مسابقة كرة القدم في دورة الألعاب الآسيوية الخامسة عشرة (الدوحة 2006) بفوزه على العراق 1-صفر في المباراة النهائية التي جرت اليوم الجمعة في آخر أيام الدورة.
 
واستحق منتخب قطر الشهير بـ"العنابي" الفوز الثمين حيث كان الأكثر سعيا لتحقيق الفوز بفضل حماس لاعبيه والتشجيع المستمر من نحو 18 ألف متفرج احتشدوا في ملعب السد بالعاصمة القطرية الدوحة.
 
ورغم المحاولات المتعددة من جانب قطر إلا أن العديد من الفرص ضاعت خاصة من ثلاثي الهجوم سيباستيان سوريا وخلفان إبراهيم وحسين ياسر، ولم تهتز الشباك العراقية إلا من كرة عرضية إلى رأس المدافع بلال محمد لتغير اتجاهها وتسكن المرمى في الدقيقة 64. 
 
في المقابل لم يقدم العراقيون العرض المتوقع خاصة على الصعيد الهجومي حيث بدا تأثرهم بغياب قائد الفريق يونس محمود الذي نال الإنذار الثاني في مباراة نصف النهائي ضد كوريا الجنوبية التي حسمها العراقيون بصعوبة وبهدف نظيف.

إنجاز فريد
وهذه هي المرة الأولى التي يحقق فيها منتخب قطر مثل هذا الإنجاز، كما أنه أصبح ثاني منتخب عربي يتوج بطلا لكرة القدم في الألعاب الآسيوية بعدما فعلها منتخب العراق في دورة نيودلهي عام 1982 على حساب الكويت.
 
وعقب المباراة نزل الشيخ تميم بن حمد آل ثاني ولي عهد قطر إلى أرض الملعب ومعه الشيخ أحمد الفهد رئيس المجلس الأولمبي الآسيوي، حيث توج لاعبي إيران بالميداليات البرونزية التي حصدوها أمس الخميس بفوزهم على كوريا الجنوبية 1-صفر في مباراة تحديد المركزين الثالث والرابع.
 
ثم توج الشيخ تميم لاعبي العراق، بالميداليات الفضية، وأخيرا توج لاعبي قطر بآخر ذهبيات الدورة وسط أجواء احتفالية رائعة قبل أن ينطلق السلام الوطني القطري.

المصدر : الجزيرة + وكالات