الجزائر استقبلت "زيزو" استقبال الأبطال (الفرنسية)
 
تواصلت رحلة قائد منتخب فرنسا السابق لكرة القدم زين الدين زيدان في أرض الأجداد الجزائر، حيث التقى اليوم الثلاثاء في بومرداس (50 كلم شرق العاصمة) الأطفال المتضررين من الهزة الأرضية العنيفة التي ضربت الجزائر عام 2003.
 
واعتبر زيدان أن "الأذى سيبقى ظاهرا" على هؤلاء الأطفال بالرغم من العناية التي يتلقونها في وحدة للأطفال في "ثانية" بالقرب من بومرداس، مشيرا إلى أن "الهزة كانت رهيبة".
 
وتم انجاز وحدة "ثانية" ومشاريع أخرى افتتحها زيدان الأحد من إيرادات مباراة  تضامنية شارك فيها مع منتخب فرنسا ضد فريق مرسيليا في 6 أكتوبر/تشرين الأول 2003 والتي بلغت 935 ألف يورو خصصت للمنكوبين في بومرداس.
 
وافتتح زيدان أيضا في مركز ولاية بومرداس دارا لحضانة الأطفال اللقطاء كانت دمرت بفعل الهزة وتم تمويل إعادة بنائها من هبات تقدمت بها "مؤسسة فرنسا" ومنظمة  "المعاقين" الدولية غير الحكومية.
 
واستعرض زيدان بعضا من مواهبه مع عدد من الشباب الهواة في مدرسة لكرة القدم في  بومرداس، وتمنى أن "تعود الجزائر ذلك البلد الهادئ والوديع" في إشارة إلى العنف الذي تقوم به مجموعات إسلامية متطرفة وأودى بحسب حصيلة رسمية بحياة 150 إلى 200 ألف مواطن منذ العام 1992.
 
ويختتم النجم العالمي رحلته بزيارة قرية أجداده في بجاية حيث سيقيم له أهل البلدة غداء على شرفه بحسب التقاليد المتبعة هناك.

المصدر : الفرنسية