منظمو ألعاب الدوحة يؤكدون عدم وجود مخاوف أمنية
آخر تحديث: 2006/12/1 الساعة 00:11 (مكة المكرمة) الموافق 1427/11/11 هـ
اغلاق
آخر تحديث: 2006/12/1 الساعة 00:11 (مكة المكرمة) الموافق 1427/11/11 هـ

منظمو ألعاب الدوحة يؤكدون عدم وجود مخاوف أمنية

 

أكد منظمو دورة الألعاب الآسيوية الخامسة عشرة التي تستضيفها العاصمة القطرية الدوحة من 1 إلى 15 ديسمبر/كانون الأول المقبل، عدم وجود مخاوف أمنية، فيما أعلن نائب رئيس اللجنة المنظمة أحمد الخليفي أن النواحي الأمنية يجب ألا تطغى أو تؤثر على الطابع الرياضي للدورة.
 
وتعتبر قطر من الدول الآمنة في منطقة تعاني من توتر كبير، إلا أن القائمين على الألعاب لا يريدون المخاطرة على الإطلاق.
 
وعبر الخليفي عن الثقة في التدابير الأمنية التي اتخذتها قطر قائلا "أستطيع أن أؤكد للزائرين والرياضيين والجميع أن قطر ستكون مكانا آمنا"، مضيفا "لا يوجد أي قلق من جانب الحكومة والمنظمين حول إمكانية أن تكون الألعاب هدفا للأعمال الإرهابية".

وكان شهر مارس/آذار من العام الماضي شهد تفجيرا انتحاريا خارج مسرح قرب مدرسة بريطانية بالدوحة، حيث قتل أحد البريطانيين وجرح 12 آخرون.
 
 أحمد الخليفي (الجزيرة نت)
اهتمام مكثف
وجندت الحكومة القطرية من أجل الألعاب الآسيوية، قوات من خفر السواحل والجيش والأمن الداخلي  والشرطة والدفاع المدني من أجل السهر على الأمن ومنع حصول أي عمل إرهابي.

وقال الخليفي إن فرقة أمن خاصة تابعة لوزارة الداخلية وضعت في خدمة الألعاب لكن الأخيرة تبقى حدثا رياضيا لا عسكريا، وبالتالي فإن رجال الأمن سيكونون بعيدين عن الاضواء وفقا لتأكيدات المسؤول القطري.
 
جدير بالذكر أن النواحي الأمنية أصبحت الهم الأساسي في جميع الأحداث الرياضية الكبيرة، إذ تنفق الدول المنظمة أموالا طائلة لتغطية هذا الجانب لضمان إقامة المنافسات الرياضية في أمن وسلام.
المصدر : الفرنسية