أحمد الفهد (يمين) وإلى جانبه السفير الفخري لشعلة آسياد الدوحة 2006 الشيخ جوعان بن حمد آل ثاني لدى وصول الشعلة الكويت (الفرنسية)

اعتبر رئيس اللجنة الأولمبية الكويتية ورئيس وفد بلاده إلى دورة الألعاب الآسيوية الخامسة عشرة -التي تستضيفها العاصمة القطرية الدوحة من 1 إلى 15 ديسمبر/كانون الثاني المقبل- الشيخ طلال الفهد أن استعدادات الكويت للمشاركة في الدورة جيدة وأن مشاركة المرأة هي الأضخم في تاريخ المشاركات الكويتية في الألعاب حتى الآن.

وقال الفهد إن المنتخبات الكويتية أقامت معسكرات تدريبية مكثفة داخليا وخارجيا وفقا لخطة الاستعداد المقررة من قبل الاتحادات الوطنية حتى تظهر بمستوى لائق ومشرف في الحدث الآسيوي الكبير.

وتحدث عن مشاركة المرأة الكويتية بكثافة في الألعاب الآسيوية، وقال إن اللجنة الأولمبية الكويتية شكلت فريقا متكاملا للإعداد والتحضير لهذه المشاركة التي تعد الأضخم في تاريخ الرياضة الكويتية رغم قلة فترة الإعداد للآسياد، حيث ستشارك الفتاة في البولينغ وألعاب القوى وكرة المضرب والكاراتيه والرماية والجودو والتايكوندو.

وأعرب عن ارتياحه لسير برنامج الإعداد تنفيذا لما هو مخطط له من قبل فريق العمل المنبثق عن اللجنة الأولمبية والذي بذل جهدا كبيرا منذ فترة طويلة، وتوقع أن يحصد هذا الفريق ثمار عمله من خلال النتائج المتوقع تحقيقها خلال المنافسات بالآسياد.

وأبدى الفهد تفاؤله بإحراز العديد من الميداليات المتنوعة في الألعاب الفردية إضافة إلى كرة القدم وكرة اليد لما يملكه المنتخبان من سجل آسيوي حافل بالإنجازات.

المصدر : وكالات