ميشيل بلاتيني يداعب الكرة على الملعب الجديد (الجزيرة نت)

حل نجم كرة القدم الفرنسي ميشيل بلاتيني ضيفا على مدينة الناصرة داخل أراضي 1948 وقام بتدشين ملعب للتدريبات تم بناؤه بدعم من البلدية والاتحاد الدولي لكرة القدم.
 
وأكد بلاتيني الذي يعد أحد أبرز النجوم في تاريخ الكرة الفرنسية ويشغل حاليا منصب نائب رئيس الاتحاد الدولي (فيفا)، أن كرة القدم تساهم في تعزيز قيمة المساواة ورفع شأن البلدان الضعيفة.
 
وبني ملعب كرة القدم المغطى بالعشب الاصطناعي في إطار مشروع "جول" الذي ترعاه الفيفا بتكلفة نحو نصف مليون يورو وسبقت افتتاحه عروض فنية خاصة.
 
وكانت مشاركة بلاتيني في تدشين الملعب الجديد قد دفعت الآلاف من محبي كرة القدم داخل أراضي 48 للمشاركة في الاحتفال ومشاهدة النجم التاريخي وجها لوجه. وقال جودت عثاملة أحد محبي كرة القدم للجزيرة نت إنه حقق أمنية كبيرة بالتقاط صورة جمعته مع بلاتيني الذي طالما أعجب به وشجع الفرق التي لعب ضمن صفوفها منذ سنوات شبابه.

وقام بلاتيني بافتتاح مبارة كرة قدم لفريقي شبيبة عربية ويهودية، في إشارة لفكرة التعايش بين الشعبين اللذين لا يزال التوتر والتنافر يسودان العلاقات بينهما.
 
وفي كلمته بهذه المناسبة قال بلاتيني إنه منذ طفولته المبكرة لعب إلى جانب زملاء من أعراق وألوان وأجيال مختلفة، داعيا إلى المساواة بين البشر كما يتساوى اللاعبون على أرض الملعب. وأضاف "يشكل هذا العشب الأخضر رمزا للعيش المشترك وللاحترام المتبادل بين الشعوب وهذه هي الرسالة الأساسية للعبة الكرة".

وكان رئيس بلدية الناصرة رامز جرايسي قد رحب بالضيف النجم وأعد مأدبة غذاء على شرفه بمشاركة جمهور من المدينة. وخلال اللقاء أوضح معاناة المدينة والنقص الكبير في بناها التحتية الرياضية والثقافية جراء سياسة التمييز ضد العرب التي لا تزال تنتهجها السطات الإسرائيلية ضد المواطنين العرب فيها.

المصدر : الجزيرة