تتجه كل من الكوريتين الجنوبية والشمالية إلى المشاركة في دورة الألعاب الآسيوية الخامسة عشرة في قطر من 1 إلى 15 ديسمبر/كانون الأول المقبل ببعثة خاصة بها بعد أن فشلت المساعي لمشاركة موحدة في الألعاب.

من جانبه أوضح رئيس المجلس الأولمبي الآسيوي الشيخ أحمد الفهد أنهم سيكتفون حتى الآن بمشاركة كورية موحدة في حفل الافتتاح فقط.

وأضاف الفهد أنه كان هناك قبول من الطرفين لمبدأ المشاركة الموحدة في المنافسات أيضا، لكن تعقيدات أدت إلى التأخير في تطبيق هذا الأمر وبالتالي ستشارك كل من الكوريتين ببعثة رياضية خاصة بها.

وكان الفهد يعمل على إقناع الكوريتين بمشاركة موحدة في ألعاب الدوحة. ويذكر أنها ليست المرة الأولى التي سيسير فيها رياضيو الكوريتين معا في حفل الافتتاح بعد أن تحقق ذلك في دورة الألعاب الأولمبية.

المصدر : الفرنسية