فوز إنتر ميلان عاد به إلى قمة البطولة (الفرنسية)

حقق إنتر ميلان حامل اللقب فوزا ثمينا على ضيفه كاتانيا 2-1 ليستعيد صدارة الدوري الإيطالي لكرة القدم، مستفيدا من خسارة المتصدر السابق روما أمام مضيفه ريجينا صفر-1 وباليرمو أمام ضيفه أتالانتا 2-3، مساء الأحد ضمن المرحلة السادسة.
 
ولم تكن بداية إنتر ميلان جيدة في مواجهة منافسه الوافد الجديد لدوري الأضواء حيث تقدم الأخير بالدقيقة 16 بهدف رائع لجوزيبي ماسكارا، لكن الفريق الزائر نجح في معادلة النتيجة عبر لاعبه الصربي ديان ستانكوفيتش الذي تابع برأسه عرضية من البرتغالي  لويس فيغو (29).
 
وفي الشوط الثاني حاول مدرب إنتر روبرتو مانشيني تجديد دماء فريقه الذي افتقد جهود مهاجمه الأرجنتيني هرنان كريسبو ومواطنه إستيبان كامبياسو للإصابة ولاعب وسطه الفرنسي باتريك فييرا للايقاف، حيث سحب البرازيلي أدريانو ودفع بالأرجنتيني خوليو كروز ليلعب إلى جانب السويدي زلاتان إبراهيموفيتش.
 
ونجح كروز في الحصول على ركلة جزاء لكنه أخفق في التسجيل منها حيث تصدى لها الحارس أرماندو بانتانيلي (69) ثم أدرك إنتر ميلان الفوز أخيرا عبر ستانكوفيتش الذي سجل هدفه الشخصي الثاني (75).
 
ورفع إنتر ميلان رصيده إلى 14 نقطة ليتقدم بنقطتين على روما الذي خسر خارج ملعبه أمام ريجينا بهدف نظيف سجله نيكولا أموروزو (49).
 
بقية النتائج
وبذلك تراجع روما للمركز الثاني متقدما بفارق الأهداف عن باليرمو الذي خسر أمام ضيفه أتالانتا 2-3، فيما خسر إمبولي بملعبه أمام فيورنتينا 1-2، وخسر بارما أمام ضيفه أودينيزي  صفر-3 رغم أن الأخير أكمل المباراة بعشرة لاعبين بعد طرد لاعبه مونتاري بالدقيقة 74.

وفاز ليفورنو على مضيفه أسكولي 2-صفر، وتورينو على ضيفه كييفو بهدف نظيف، بينما تعادل لاتسيو مع كالياري سلبيا. علما بأن المرحلة كانت قد افتتحت مساء السبت بتعادل ميلان مع سمبدوريا 1-1 وفوز سيينا على ميسينا 3-1.

المصدر : وكالات