المصري ميدو (يمين) والعاجي دروغبا أبرز نجوم مباراة الليلة (الجزيرة نت)

تترقب جماهير كرة القدم المصرية لقاء منتخبها الوطني مع منتخب ساحل العاج بقلق بالغ، إذ من المقرر أن تحسم نتيجة هذا اللقاء مع اللقاء الآخر بين المغرب وليبيا هوية الفريق المتأهل مع ساحل العاج إلى ربع نهائي بطولة كأس أمم أفريقيا التي تستضيفها مصر حتى 10 فبراير/شباط المقبل.
 
وتكتسب مباراة "الفراعنة" مع "الأفيال" أهمية خاصة نظرا لحرص كل فريق على احتلال صدارة المجموعة لتفادي لقاء منتخب الكاميرون القوي في ربع النهائي، علما بأن ساحل العاج تدخل المباراة وقد ضمنت التأهل بعد أن رفعت رصيدها إلى 6 نقاط من فوزين على المغرب بهدف مقابل لا شيء وعلى ليبيا بهدفين مقابل هدف ويكفيها التعادل لتصدر المجموعة أما الهزيمة فستضعها في المركز الثاني.
 
في المقابل يدخل المنتخب المصري المباراة برصيد أربع نقاط جمعها من فوزه على منتخب ليبيا بثلاثة أهداف مقابل لا شيء وتعادله مع المغرب بدون أهداف، وسيكون هدفه الأول تحقيق الفوز ليتصدر المجموعة برصيد سبع نقاط ويتجنب لقاء الكاميرون، مع إمكانية استفادته من تحقيق التعادل الذي يعطيه المركز الثاني، فيما تدخله الهزيمة في حسابات معقدة.
 
وتبقى فرصة المغرب قاصرة على تحقيق فوز كبير على ليبيا مع انتظار خسارة مصر أمام ساحل العاج.
 
وقال المدير الفني للمنتخب المصري حسن شحاتة في تصريح للصحفيين إنه طلب من اللاعبين نسيان لقاء المنتخب المغربي والتركيز على المباراة القادمة أمام منتخب ساحل العاج القوي الذي يقام مساء اليوم السبت.
 
وطالب شحاتة من مسؤولي ملعب القاهرة الدولي توفير الهدوء وعدم السماح للصحفيين والجماهير حضور التدريبات لزيادة نسبة التركيز لدى اللاعبين فى المباراة المصيرية القادمة أمام الفريق العاجي.

رد الاعتبار
أما الناقد الرياضي حمادة إمام نائب رئيس نادي الزمالك فأعرب في تصريح للجزيرة نت عن اعتقاده بأن المنتخب المصري قادر على تحقيق الفوز على ساحل العاج، مطالبا اللاعبين بالتركيز في المباراة وعدم التفكير في موقف المجموعة أو المواجهات الأخرى في حالة التأهل.

وأكد إمام أن تلك المباراة لها عدة جوانب فهي بالمقام الأول مباراة رد الاعتبار من الخسارة التى مني بها المنتخب المصري من نظيره العاجي في التصفيات المؤهلة لكأس العالم، كما أنها تأتي في إطار تجديد الثقة باللاعبين المصريين من خلال احتلال قمة المجموعة، مطالبا الجماهير بعدم استعجال الفوز والوقوف بجانب الفريق في كل فترات المباراة.
 
من جانبه قال الناقد عصام عبد المنعم رئيس الاتحاد المصري الأسبق في تصريح للجزيرة نت إن مباراة مصر مع ساحل العاج لها أهمية خاصة نظرا لأنها بوابة تأهل مصر إلى ربع النهائي، مؤكدا قدرة المنتخب المصري على تجاوز هذه المباراة بنتيجة إيجابية والحصول على المركز الأول في المجموعة.

وطالب عبد المنعم الجماهير المصرية بمساندة فريقها في المباراة الحاسمة، مؤكدا أن عدم التوفيق هو السبب في التعادل مع المغرب فقد ظهر الفريق بمستوى عال خاصة في الشوط الثاني من اللقاء، مشيرا إلى أن بلوغ ربع النهائي هو هدف المنتخب المصري بغض النظر عن مواجهة الكاميرون أو أي فريق أخر "حيث أن من يرغب في الحصول على لقب البطولة عليه أن لا يخشى مواجهة أي فريق".
_______________
مراسل الجزيرة نت

المصدر : الجزيرة