الإسباني ساينز تصدر السباق في نهاية مرحلته الثانية (الفرنسية)


تغلب المتسابق القطري ناصر صالح العطية على بدايته المتعثرة ونجح في احتلال المركز الثالث بالمرحلة الثانية لسباق رالي دكار للسيارات والدراجات النارية الذي يعد الأصعب والأطول في العالم.
 
وشهدت المرحلة الثانية احتفاظ الإسباني كارلوس ساينز بالصدارة بعد أن قطع المرحلة الثانية التي امتدت لمسافة 115 كيلومترا وانتهت الأحد في بورتيماو بالبرتغال في زمن بلغ ساعة واحدة و34 دقيقة و28 ثانية على متن سيارة من طراز "فولكس فاغن" تلاه ألفان متسابق فريق ميتسوبيشي مسجلا ساعة و34 دقيقة و53 ثانية.
 
أما العطية فسجل على متن سيارة من طراز "بي إم دبليو" زمنا قدره ساعة واحدة و34 دقيقة و56 ثانية، ليتقدم على الياباني هيروشي ماسوكا الذي احتل المركز الرابع بزمن قدره ساعة واحدة و35 دقيقة و29 ثانية، بينما جاء الإسباني ناني روما في المركز الخامس مسجلا ساعة واحدة و35 دقيقة و30 ثانية.
 
وكان ساينز قد فاز بالمرحلة الأولى للسباق التي جرت السبت ليحتفظ بصدارة الترتيب العام للسباق الكبير الذي ينتهي في العاصمة السنغالية دكار في 15 يناير/ كانون الثاني الجاري.
 
ويتقدم ساينز في الترتيب العام بأربع دقائق على ألفان بينما يحتل ناني المركز الثالث.
 
القطري العطية يشارك في رالي دكار للمرة الثانية (الجزيرة نت) 
الدراجات النارية
وشهدت فئة الدراجات النارية تقدم البرتغالي روبن فاريا متسابق فريق "كي تي إم" الذي أنهى المرحلة في زمن قدره ساعة و37 دقيقة و7 ثوان متقدما على زميله في نفس الفريق، الإسباني إيسيديري ستيف (ساعة و38 دقيقة و14 ثانية).
 
واحتل الفرنسي ديفد كاستو من نفس الفريق المركز الثالث مسجلا ساعة و38 دقيقة و35 ثانية، تلاه البرتغالي هيلدر رودريغيز من فريق ياماها في المركز الرابع تلاه الإسباني مارك كوما من فريق كي تي إم في المركز الخامس، بينما يتصدر ستيف الترتيب العام بعد نهاية المرحلة الثانية متقدما على كوما ورودريغز. 
 
جدير بالذكر أن السباق يحمل هذا العام اسم رالي لشبونة دكار نظرا لانطلاقه من العاصمة البرتغالية بدلا من العاصمة الفرنسية باريس كما كان معتادا.

المصدر : وكالات