فريق بوسان الإيراني وجانب من الاستعدادات لمواجهة السد القطري(الفرنسية)

تنطلق غدا الأربعاء مرحلة إياب الدور ربع نهائي لدوري أبطال آسيا في كرة القدم, وتقام فيها أربع مباريات تجمع بين شينزين الصيني مع الأهلي السعودي, والاتحاد السعودي مع شاندونغ الصيني, والسد القطري مع بوسان الكوري الجنوبي, في حين يلتقي باس الإيراني مع العين الإماراتي.

ويدرك الأهلي أن فوزه على شينزين بدور الذهاب 2-1, ليس كافيا لحجز بطاقة التأهل لنصف النهائي, وقد تبين من التدريبات الأخيرة لفريق الأهلي سيعتمد على الهجمات المرتدة, وسيغلق المنطقة الخلفية بأكبر عدد من اللاعبين. ولن تخرج تشكيلة الفريق عن الأسماء التي شاركت ذهابا.

وفي المباراة الثانية, التي ستقام على ملعب الأمير عبدالله بجدة وتجمع بين الاتحاد وشاندونغ, صرح مدرب نادي الاتحاد الروماني انجل يوردانسكو أن مهمة فريقه ليست بالسهلة رغم النتيجة الإيجابية التي حققها في لقاء الذهاب    1-1, في حين أكد رئيس النادي منصور البلوي أن على فريقه تحقيق نتيجة كبيرة تعكس التقدم الذي تشهده الكرة السعودية على الصعيدين العربي والقاري.

وفي المباراة الثالثة, يحاول فريق العين الذي دون اسمه كأول بطل لهذه المسابقة في لقائه المقبل مع باس, من تفادي مصير النسخة الماضية, لخروجه من الدور ربع النهائي. ويعتبر هذا أيضا اختبار لمدرب الفريق التشيكي ميلان ماتشالا, حتى لا يكرر ما فعله سلفه الفرنسي برونو ميتسو. وبدا ماتشالا مرتاحا قبل المباراة لاكتمال صفوف فريقه من دون إصابات, كما أن تعادله مع الفريق الإيراني 1-1 ذهابا يفرض عليه الهجوم والتسجيل أولا.

وفي المباراة الأخيرة, التي تجمع السد مع بوسان, تعتبر فرصه للفريق القطري ولمدربه الصربي فرصة لتعويض الخسارة التي تلقها ذهابا صفر-3, خصوصا وأن ميلوتينوفيتش يعتبر أن فرصة التعويض



ممكنة في الدوحة لقولة" لم ينته الأمر لكن علينا بذل جهد كبير على ملعبنا إذا أردنا التأهل".

المصدر : الفرنسية