كان في لقطة نادرة مع منافسه اللدود ليمان (الفرنسية-أرشيف)


نفى حارس المرمى الألماني الدولي أوليفر كان ما يتردد من شائعات عن اتجاهه للاعتزال بسبب المنافسة التي يجدها من ينز ليمان حارس مرمى أرسنال الإنجليزي على حراسة مرمى منتخب ألمانيا.

وفي تصريحات نشرتها اليوم الأربعاء صحيفة شبورت بيلد الرياضية الأسبوعية انتقد كان البالغ من العمر 36 عاما هذه الشائعات ووصف نفسه بأنه مقاتل ليس من أسلوبه الانسحاب من التحدي.
 
وجاءت تصريحات كان الذي يحرس مرمى بايرن ميونيخ بطل الدوري الألماني بعد قرار المدرب يورغن كلينسمان المدير الفني لمنتخب ألمانيا بالاستمرار في اتباع مبدأ التبادل بين كان وليمان لحراسة مرمى المنتخب وعدم استدعائهما سويا لمباراة ودية واحدة في الفترة المقبلة.
 
ويستعين كلينسمان بالحارس الثالث تيمو هيلدبراند من نادي شتوتغارت الألماني كبديل لأي من الحارسين الأساسيين اللذين تشتعل بينهما المنافسة منذ سنوات سواء داخل الملعب أو خارجه.
 
وقال أوليفر كان -الذي كان الحارس الأول للمنتخب الألماني بلا منازع قبل تولي كلينسمان مسؤولية تدريب الفريق في عام 2004- إنه تحدث مع كلينسمان قبل أيام وأبدى قلقه مرة أخرى من مبدأ التبادل مؤكدا أن الاستقرار في حراسة المرمى يتطلب الاستمرارية في اللعب.

المصدر : الألمانية